انضم الاتحاد المصري لكرة القدم إلى أندية الأهلي والزمالك في مقاطعة قنوات "بي إن سبورتس" القطرية التي تمتلك الحقوق الحصرية لمباريات منتخب مصر الرسمية.

النادي الأهلي والزمالك كان قد سبقا اتحاد الكرة في إعلان مقاطعة الشبكة التلفزيونية القطرية التي تمتلك أغلب الحقوق الحصرية للأندية والمنتخبات المصرية على المستوى القاري والعالمي.

هاني أبو ريدة رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم استقر على مقاطعة "بي إن سبورتس" بعد محادثات مع أعضاء مجلس الإدارة الأخرين.

الشبكة القطرية ستنقل مباراة مصر وتونس المقبلة في تصفيات كأس العالم المقرر إقامتها يوم 1 يونيه الجاري، وهي صاحبة الحقوق الحصرية أيضاً في عمل اللقاءات التلفزيونية مع اللاعبين والجهاز الفني.

اتحاد الكرة سيعلن قرار المقاطعة في بيان رسمي عقب أول اجتماع بين أعضاء المجلس في الفترة القادمة، وحتى إعلان القرار أعلن الاتحاد رفض التعامل مطلقاً مع "بي إن سبورتس".