قال أحمد حسام "ميدو"، المدير الفني لفريق وادي دجلة، والمحلل السابق في مجموعة قنوات بي إن سبورتس، إن إحساس شخصي وراء رحيله عن الفضائية القطرية.

وكانت مصر والسعودية والإمارات قد قرروا قطع العلاقات مع دولة قطر.

ميدو أعلن عبر حسابه الرسمي على تويتر يوم الاثنين عن عدم مواصلة عمله مع القناة.

وتحدث ميدو اليوم الثلاثاء من خلال تصريحات لبرنامج الكرة في ملعبك الإذاعي، : "اعتذرت عن مواصلة العمل في القناة بسبب إحساس شخصي، كان يجب أن اتخذ هذا القرار."

ويعمل في قناة بي إن سبورتس عدد من المصريين والحديث هنا عن محمد أبو تريكة ،وهيثم فاروق، ووائل جمعة، وعلي محمد علي، وأحمد فؤاد.

وانتقل ميدو للحديث عن المصريين العاملين في القناة وقال: "أتمنى من الناس أن لا تقسو على المصريين هناك، ولا أريد أن يزايد أحد على وطنيتهم، المصريين في بي إن سبورتس من أكثر الناس وطنية، ظروفهم لا تسمح باتخاذ أي قرار."

ورفض ميدو الكشف عن مستقبله مع القناة القطرية في حالة عودة الأمور إلى مجاريها بين مصر وقطر.