انتزع المنتخب السويدي صدارة مجموعته في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم بروسيا ، بعدما حقق انتصارا صعبا وتغلب على ضيفه الفرنسي 2 / 1 اليوم الجمعة على ملعب "فريندز أرينا" ، ضمن الجولة السادسة من مباريات المجموعة الأولى.

وفي المباراتين الأخريين بالمجموعة نفسها ، حقق المنتخب الهولندي انتصارا ساحقا وتغلب على ضيفه منتخب لوكسمبورج 5 / صفر كما تغلب منتخب بيلاروسيا على ضيفه البلغاري 2 / 1 .

ورفع المنتخب السويدي رصيده إلى 13 نقطة لينتزع المركز الأول متفوقا بفارق الأهداف فقط أمام نظيره الفرنسي ويليهما المنتخب الهولندي منفردا بالمركز الثالث برصيد عشر نقاط.

ورفع منتخب بيلاروسيا رصيده إلى خمس نقاط بعد أن حقق انتصاره الأول ، ليحتل المركز الخامس قبل الأخير بفارق أربع نقاط خلف بلغاريا وأربع نقاط أمام لوكسمبورج.

وعلى ملعب "فريندز أرينا" في سولنا ، وجه المنتخب الفرنسي صدمة للمنتخب السويدي وجماهيره عندما تقدم في الدقيقة 37 عن طريق أوليفيه جيرو.

لكن المنتخب السويدي استعاد توازنه سريعا وأدرك التعادل قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول.

وكادت المباراة أن تنتهي بالتعادل ، لكن المنتخب السويدي تمسك بأمل الفوز وبالفعل نجح في حسم المباراة في الوقت القاتل بهدف سجله أولا تويفونين ، لينتزع الفريق صدارة المجموعة الأولى.

وعلى ملعب "فينورد" ، أنهى المنتخب الهولندي الشوط الأول من مباراته أمام ضيفه منتخب لوكسمبورج متقدما بهدفين سجلهما آريين روبن وويسلي شنايدر في الدقيقتين 21 و34 .

وفي الشوط الثاني ، سجل الفريق الهولندي ثلاثة أهداف أخرى في مرمى منافسه كانت من نصيب جيورجينيو فاينالدوم وكوينسي بروميس وفينسنت يانسن ، في الدقائق 62 و70 و84 ، وجاء هدف يانسن من ضربة جزاء.

أما منتخب بيلاروسيا ، فقد تقدم بهدفين سجلهما ميخائيل سيفاكوف وبافل سافيتسكي في الدقيقتين 33 من ضربة جزاء و80 ، ثم رد منتخب بلغاريا بهدف وحيد أحرزه جيورجي كوستادينوف في الثواني الأخيرة من المباراة.