أكد ماركو ريوس مهاجم المنتخب الألماني ونادي بوروسيا دورتموند أن يتوقع عملية تعافي طويلة الأمد من إصابته الأخيرة، معربا عن أمله في التعافي تماما مع حلول العام المقبل من أجل المشاركة في مونديال روسيا 2018.

وتعرض ريوس /28 عاما/ مؤخرا لإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة اليمنى خلال مباراة دورتموند في نهائي كأس ألمانيا.

وخضع ريوس لجراحة الأربعاء الماضي، وقال عبر حسابه الشخصي على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أن الأطباء يتوقعون أن تمتد عملية تعافيه لفترة طويلة لكنه سيعود في بداية 2018.

وأوضح ريوس "أتمنى أن أتعافى بشكل تام في بداية العام الجديد من أجل المشاركة مجددا في المراحل الحاسمة من الموسم الجديد".

وأضاف "لدينا طموح كبير مع مدربنا الجديد في دورتموند بيتر بوش ومع المنتخب الوطني في كأس العالم بروسيا.

وعانى ريوس كثيرا من الإصابات خلال مسيرته وغاب عن مونديال 2014 ويورو 2016.