جاء قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف"، برفض طلب فريق اتحاد العاصمة الجزائري بإقامة مباراته مع الزمالك على ملعب عمر الحمادي ليُسبب أزمة للجهاز الفني لفريق العاصمة.

وسيحل الزمالك ضيفًا على اتحاد العاصمة الجزائري، يوم 21 من الشهر الجاري لحساب الجولة الرابعة من المجموعة الثانية من دوري أبطال أفريقيا.

الكاف كان قد قرر إقامة المباراة على ملعب 5 جويلية، لكن الاتحاد طلب نقل هذه المواجهة إلى ملعب عمر حمادي والذي يتواجد في بلدية بولوغين، هذا الطلب قوبل برفض، والرفض قوبل بغضب من مسؤولي النادي.

وتحدث يلا كورة مع عدد من الإعلاميين الجزائريين والذي تحفظوا على ذكر أسمائهم، بشأن طلب النقل.

وأفاد الإعلاميين أن الجهاز الفني للاتحاد هو صاحب فكرة نقل المباراة إلى ملعب عمر حمادي، خاصة وأن أرضيته صناعية وهو ما سيكون نقطة جيدة لصالح أصحاب الأرض، خاصة وأن الزمالك يخوض مبارياته على أرضية عشبية طبيعية.

وأراد الجهاز الفني للاتحاد، عمل فخ للزمالك من خلال نقل المباراة إلى حمادي، خاصة وأنه في منطقة سكنية مزدحمة إلى حد ما وهو ما سيجعل هناك معاناة على الأبيض، ليس هذا فحسب، بل إنه وعلى الرغم من كون سعته أقل من 5 جويلية، إلا إنه مدرجاته قريبة من أرضية الميدان، وهو ما سيُشعل المباراة جماهيريًا، وهذا ما سيبحث عنه بول بوت المدير الفني.

المدير البلجيكي صاحب الـ61 عامًا، قد المح بعد مباراة الذهاب والتي جرت في برج العرب وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق أن مباراة العودة سيكون للجمهور فيها كلمة هامة في تحريك اللاعبين لانتزاع نقاط المباراة كاملة من الضيوف.

ملعب 5 جويلية الذي تأسس عام 1970 يسع لـ64 ألف مشجع، في الوقت الذي يتسع فيه ملعب عمر حمادي فقط إلى 10 آلاف مشجع، وعلى الرغم من ذلك فإن الجهاز الفني يرى أن الملعب الأصغر يصب في مصلحة السوسطارة.

الأمر لم يتوقف فقط عند الأمور التي تخص الجماهير وموقع الملعب والأرضية، اتحاد العاصمة لديه أزمة فنية جعلت الجهاز الفني يريد العودة سريعًا إلى ملعبهم الأساسي (عمر حمادي) ، وتكمن المشكلة في أن الفريق سيواجه الزمالك وقد ضربه شبح الغيابات.

وذكرت صحيفة الهداف الجزائرية أن حمزة كويدري لاعب الارتكاز سيغيب للإيقاف، كما أن اللاعب محمد بن خماسة لن يكون جاهزًا بسبب الإصابة، الأمر الذي سيجعل المدرب المخضرم مُجبر على ايجاد بديل في مباراة هامة.

ورغب بول بوت في ملعب صغير نسبيًا حتى يتمكن من السيطرة على الأمور، وهذا ما يتوفر في حمادي بعكس 5 جويلية.

والسؤال الذي يطرح نفسه بقوة، هل يفطن المدرب إيناسيو للأمر من خلال شن ضغط مبكر على أصحاب الأرض على أمل العودة بنتيجة إيجابية.

الزمالك يحتل قمة المجموعة الثانية، برصيد 5 نقاط فيما يأتي اتحاد العاصمة في المركز الثاني برصيد 4 نقاط، وأهلي طرابلس ثالثًا برصيد 4 نقاط أيضا ثم كابس الزيمبابوي في المركز الأخير برصيد 3 نقاط.

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر اضغط هنا