المح مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك لرحيل النيجيري ستانلي عن صفوف الفريق الموسم المقبل وعدم تفعيل بند شرائه من نادي وادي دجلة.

وسبق وحصل الزمالك على ستانلي لمدة موسم على سبيل الاعارة من وادي دجلة مع وضع بند بأحقية شرائه مقابل مليون ونصف دولار.

ولن يحق للزمالك تفعيل هذا الشرط بعد نهاية شهر يونيو الجاري، ويحق بعد ذلك لوادي دجلة تسويقه وبيعه بالسعر الذي يُريد او الابقاء عليه.

وكان الزمالك قد تعاقد مؤخرا مع كاسونجو مقابل 15 مليون جنيه، بجانب الغاني اشيمبونج مهاجم الداخلية مقابل 2 مليون جنيه، والاقتراب من حسم صفقة عبدالرازاق سيسيه مقابل 100 الف دولار. 

وأشار منصور في تصريحات بالمؤتمر الصحفي الذي اقيم بمقر الزمالك "اشكر الاتحاد السكندري على صفقة كاسونجو، لا يوجد اي تبادل لاعبين في الصفقة، دفعنا المقابل كاش".
 
وواصل "اذا اراد الاتحاد السكندري اي لاعب من الزمالك لا نمانع في ذلك بمقابل مادي، سبق وتركنا 7 لاعبين للاتحاد الفترة السابقة، وعلاقتنا بهم جيدة".

واضاف "كاسونجو مهاجم سوبر، قام بتفضيل عرض الزمالك عن الرحيل والاحتراف في الكويت، نتعاقد مع صفقات مفيدة وليست مثل اجوجو".

واستمر "استمرار ستانلي يعني دفع 28 مليون جنيه، مع احترامي له، هذا امر صعب للغاية، لقد تعاقدنا مع 3 اجانب مقابل 21 مليون جنيه".

واختتم "فرص بقاء ستانلي في الزمالك صعبة بسبب المقابل المادي، تعاقدت مع 3 اجانب بأقل من سعر ستانلي، احترم امكانياته لكن السعر مبالغ فيه".