سيخوض فريق الكرة بالنادي الأهلي مواجهة سموحة في الإسكندرية، وتركيزه منصب حول موقعة الوداد في المغرب.

ويحل بطل الدوري ضيفا على سموحة على ملعب "برج العرب" في العاشرة مساء الجمعة، بالجولة الـ31 من المسابقة.

ويلتقي الأهلي مع الوداد يوم الثلاثاء المقبل، ضمن الجولة الرابعة بدور المجموعات من بطولة دوري أبطال إفريقيا.

ويحتل بطل إفريقيا 2013 صدارة مجموعته بسبع نقاط بالتساوي مع زاناكو الزامبي، ويملك الوداد المغربي ثلاث نقاط.

وأفاد مراسل "يلا كورة" أن الأهلي سيغادر الإسكندرية في تمام الساعة السادسة صباح السبت، بعد خوض مباراة سموحة، متجها إلى مطار القاهرة الدولي للسفر إلى المغرب بالثامنة.

ويتناول الجهاز الفني ولاعبو الفريق وجبة السحور بالإسكندرية عقب المباراة، ويؤدي الفريق صلاة الفجر، ثم يبدأ التحرك إلى مطار القاهرة من الإسكندرية في الرابعة والنصف فجرا.

ومن المقرر أن يلحق السداسي الذين لم تشملهم قائمة مباراة سموحة -شريف إكرامي وعبد الله السعيد وأحمد حجازي وأحمد فتحي وحسام عاشور وعلي معلول- بالفريق في مطار القاهرة.

وتضم بعثة الأهلي التي يترأسها عماد وحيد، عضو مجلس الإدارة، 45 فردًا هم الجهاز الفني والطبي والإداري للفريق، بجانب اللاعبين المختارين من القائمة الإفريقية، وأيضا الوفد الإعلامي.

ويخوض اللاعبون تحت قيادة المدير الفني حسام البدري أول مران لهم في المغرب، في تمام الساعة (23:00) مساء السبت بتوقيت المغرب، في أحد الملاعب القريبة من فندق الإقامة.

وحرص السفير المصري بالمغرب، إيهاب عبد الأحد جمال الدين، على طمأنة سمير عدلي على كافة الترتيبات المتعلقة ببعثة الأهلي، سواء الإقامة أو الانتقالات أو ملاعب التدريب.

وقال سمير عدلي إنه أجرى اتصالات مع السفارة المصرية بالمغرب، للحصول على تأشيرة دخول مصر للمغربي وليد أزارو، مهاجم الأهلي المقرر انضمامه للقلعة الحمراء هذا الصيف.

وأشار عدلي، في تصريحات للموقع الرسمي لناديه مساء الجمعة، إلى أنه سيتواصل مع مسئولي السفارة لتحديد الموعد المناسب لحضور اللاعب إلى القاهرة، لبدء مسيرته مع الأهلي.

وأخطر سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادي الأهلي، إدارة الوداد بمواعيد تدريبات الفريق وفندق الإقامة في المغرب، والملاعب التي يؤدي عليها الفريق مرانه في الدار البيضاء.

ومن المقرر أن تصل بعثة الأهلي إلى الدار البيضاء في الحادية عشرة ظهر السبت بتوقيت المغرب، على أن تغادر يوم الأربعاء في الثانية عشرة ظهرا، لتصل القاهرة في السابعة مساءً.