أخطر الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني، مسئولي اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة، بأسباب هزيمة الفراعنة أمام تونس بهدف دون رد.

وخسر المنتخب امام تونس في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي برادس، يوم الأحد الماضي، في الجولة الأولى للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2019 بالكاميرون.

ووضع كوبر 4 أسباب للخسارة في تقريره، تتمثل في ثقة اللاعبين التي وصلت لحد الغرور بعد الأداء المتميز في بطولة أمم إفريقيا التي أقيمت مطلع العام بالجابون، ووصل فيها الفراعنة إلى الدور النهائي.

وحسب مصدر ليلا كورة فإن كوبر أبلغ مجلس الإدارة إلى أنه قام بتحذير اللاعبين بضرورة عدم الاستهانة والتركيز في المباراة.

وأشار كوبر إلى أن الصيام لمدة 16 ساعة متواصلة كل يوم، أثر بالسلب على النواحي البدنية للاعبين، خاصة وأن فترة التدريب لم تكن كافية.

واعتبر كوبر أن ابتعاد اللاعبين المحترفين عن مستواهم، وانشغالهم بالعروض الاحترافية، كان من بين الأسباب التي أدت للهزيمة.

وأشار كوبر إلى أن إصابة اللاعبين المحليين بالإجهاد الشديد كان من بين الأسباب التي عرقلت مصر في بداية مشوارها بالتصفيات.