عقد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك جلسة، مع مهاجمه النيجيري ستانلي، المعار من وادي دجلة، في حضور وكيله يحيى علي، للحديث معه بشأن الانتقال بصورة نهائية خلال الفترة الحالية.

وكان الزمالك استعار ستانلي بداية الموسم، مع أولوية الشراء بشكل نهائي، مقابل مبلغ مليون و500 ألف دولار.

وحسب مراسل يلا كورة فإن رئيس الزمالك عقد جلسة مع اللاعب قبل التدريب، أخطره خلالها برغبته في ضمه بصورة نهائية بداية من الموسم المقبل.

وطلب مرتضى من وكيله التفاوض مع ماجد سامي رئيس نادي وادي دجلة، لتخفيض المقابل المادي لضمه، ليصبح 15 مليون جنيه، مثل قيمة صفقة الكونغولي كاسونجو لاعب الاتحاد.

وأكد مرتضى منصور للمهاجم النيجيري أنه يتفاوض حاليا مع مسئولي نادي وادي دجلة من أجل تخفيض الطلبات المادية المطلوبة، لضمه بشكل نهائي.

ورحب اللاعب بالاستمرار في صفوف الفريق خلال الفترة المقبلة، خاصة وأنه بدأ يستعيد مستواه مع النادي في الفترة الأخيرة في ظل توظيف الجهاز الفني له بصورة جيدة.

وكان البرتغالي إيناسيو المدير الفني للفريق طلب ضم اللاعب بصورة نهائية.

وضم الزمالك مؤخرا الكونغولي كاسونجو كابونجو من الاتحاد السكندري، بالإضافة إلى الغاني بنيامين أشيمبونج مهاجم الداخلية.

وتضم قائمة الزمالك الموسم الحالي 3 لاعبين أجانب، هم الزامبي إيمانويل مايوكا المرشح للرحيل عن الفريق بنهاية الموسم، والنيجيري معروف يوسف، ومواطنه ستانلي، فيما انتهت إعارة لاعبه البوركيني محمد كوفي لفريق الاتفاق السعودي.

وكان اتحاد الكرة أعلن قيامه بدراسة إمكانية زيادة عدد المحترفين الأجانب في الموسم الجديد إلى 4 لاعبين في قائمة كل فريق بدلا من 3.