تخلف الثنائي سعد الدين سمير ومحمد الشناوي، لاعبا الأهلي، عن مرافقة بعثة الفريق التي غادرت للمغرب في وقت مبكر صباح اليوم السبت، بسبب تأخر الحصول على تصريح التجنيد الخاص بهما.

وغادر الأهلي إلى المغرب استعدادا لملاقاة الوداد، الثلاثاء، في الجولة الرابعة لمباريات دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

ومن المقرر أن يلحق الثنائي بالفريق مساء اليوم السبت أو صباح الأحد، حيث سيقومان بالسفر رفقة سمير عدلي، مدير العلاقات الخارجية بالنادي، الذي يحاول استخراج تصاريح السفر الخاصة بهما.

وحسب الموقع الرسمي للأهلي فإن الفريق التقى أثناء تواجده بالمطار، بفريق صنداونز الجنوب إفريقي، الذي كان يقضي بعض الوقت (ترانزيت) بمطار القاهرة خلال رحلته إلى تونس لمواجهة الترجي بنفس الجولة من البطولة.

وحرص سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادي الأهلي، على مصافحة الفريق الجنوب إفريقي، فيما دار حوار بين الثنائي عمرو جمال والنيجيري جونيور أجايي، لاعبا الفريق، مع لاعبي صنداونز.