أكد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك على أنه سيعمل على حل اتحاد الكرة المصري وحبس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة إذا لم تعاد مباراة فريقه أمام مصر المقاصة.

وأصدرت محكمة القضاء الإداري قراراً بإعادة مباراة الزمالك ومصر المقاصة والتي نشبت بسببها أزمة بين القلعة البيضاء واتحاد الكرة المصري خلال الفترة الماضية.

وتحدث منصور عبر قناة القاهرة مؤكداً على أنه نجح في الحصول على حق نادي الزمالك، مؤكداً على أنه استند إلى عاملين في شكواه لدى المحكمة.

وقال رئيس الزمالك: " نحتاج لشراء -طُرح- ليرتديها أحمد مجاهد ومجدي عبد الغني، أما بالنسبة لرسالة حازم إمام والتي أكد لي خلالها على أنني أخطأت فأظن أنه الآن علم أن الزمالك يمتلك عنتر بن شداد ولا يترك حقوقه ".

وأكمل: " كسبنا القضية بسبب مكالمة ثروت سويلم لي وكذلك مكالمة مدحت شلبي مع عامر حسين، خاصة أنني وصلني خطاب مختوم بختم مسروق ".

وأضاف: " شلبي حاول تأجيل المباراة من أجل إذاعة مبارتين حصلت أون سبورت على حقوقهما، ولكن نادي الزمالك ليس عزبتي من أجل تأجيل المباراة على أهواء اتحاد الكرة ".

واختتم: " إذا لم تعاد المباراة فإن اتحاد الكرة سيتم حله، ووزير الرياضة سيتم حبسه ".