أهدر النادي الأهلي فرصة حسم التأهل مبكرًا إلى دور الثمانية من دوري أبطال إفريقيا، بعدما تلقى خسارة مستحقة في المغرب على يد الوداد بثنائية نظيفة، صباح الأربعاء.

تجمد رصيد بطل إفريقيا 2013 عند سبع نقاط، وظل في الصدارة بشكل مؤقت، فيما رفع الوداد رصيده إلى ست نقاط بالمركز الثالث خلف زاناكو الزامبي، لتشتعل المجموعة الرابعة.

ونرصد في هذا التقرير أرقام سلبية للأهلي تحققت بعد تلقي الخسارة رقم 74 له في المسابقات الإفريقية:

- الوداد أول فريق ينجح في هز شباك الأهلي خلال دور المجموعات بدوري الأبطال هذا الموسم (2016-2017).

- أول خسارة للأهلي في دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم، لعب تسع مباريات متتالية دون هزيمة منذ عام 2016، وكانت آخر هزيمة على يد أسيك ميموزا الإيفواري (1-2) ببرج العرب.

- أول هزيمة للأهلي في جميع المسابقات هذا الموسم، وهي الأولى أيضًا لحسام البدري في ولايته الثالثة، وتعود آخر هزيمة إلى 8 أغسطس 2016 على يد الزمالك (3-1) بنهائي كأس مصر، وتحديدًا منذ 41 مباراة.

- أول خسارة للأحمر في تاريخ مواجهاته أمام الوداد، بعدما لعب أمامهم قبل هذه المواجهة المخيبة خمس مباريات، محققًا انتصارين وثلاثة تعادلات.

- للمرة الرابعة هذا الموسم، تتلقى شباك الأهلي هدفين في مباراة واحدة، بعد كل من الاتحاد السكندري ومصر المقاصة وسموحة في الدوري.

وبعيدًا عن الأرقام السلبية، خاض لاعب الوسط حسام عاشور قائد الأهلي مباراته رقم 135 في إفريقيا.

ومن المقرر أن يلعب الأهلي في الجولة الخامسة بالمجموعة أمام فريق زاناكو الزامبي بمدينة لوساكا، يوم 30 من شهر يونيو الجاري.