بعد ستة مواسم استطاع المصري الدولي محمد صلاح أن يصبح أغلى صفقة في تاريخ ليفربول الإنجليزي، متفوقًا على أندي كارول لاعب وستهام الحالي ونيوكاسل الأسبق عندما انتقل إلى الريدز مقابل 35 مليون جنيه إسترليني. 

الفرعون المصري انتقل إلى صفوف ليفربول قادمًا من روما مقابل 39 مليون جنيه إسترليني ليصبح ثاني صفقات الريدز في سوق الانتقالات الصيفية بعد التعاقد مع لاعب تشيلسي الشاب دومينيك سولانكي.

من الواضح أن سوق انتقالات ليفربول خلال الميركاتو الحالي سيكون مشتعل فهدف الإدارة هو إعادة الفريق لمنصات التتويج في ظل تواجد الألماني يورجن كلوب على رأس الجهاز الفني. 

لكن ماذا بعد التعاقد مع صلاح؟، احتياجات ليفربول كثيرة لا سيما أن الفريق سينافس على عديد من البطولات خلال الموسم المقبل سواء المحلية أو الأوروبية. 

التقرير التالي يرصد أبرز اللاعبين المرشحين والتي ترددت أسمائهم للانتقال إلى ليفربول في الصيف الحالي: 

فيجيل فان ديك

التعاقد مع لاعب مدافع يُعد من أولويات كلوب خاصة أن شباك ليفربول تلقت 42 هدفًا خلال 38 مباراة بالدوري، أبرز الأسامي المرشحة للانتقال للريدز هو اللاعب الهولندي فيجيل فان ديك مدافع ساوثهامتون الإنجليزي. 

ليفربول بالفعل استطاع أن يقنع اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا بالانتقال إليه رغم دخول كل من مانشستر سيتي وتشيلسي في سباق الحصول على مدافع "القديسين".

دخول ليفربول في مفاوضات مع مدافع ساوثهامتون أغضب إدارة الأخير لتقرر تقديم شكوى رسمية ضد إدارة الريدز لرابطة الدوري الإنجليزي الأمر الذي جعل إدارة ليفربول تعتذر لمسئولي ساوثهامتون عن تصرفهم. 

مسئولو ليفربول ورغم إصرار إدارة ساوثهامتون الحفاظ على مدافعها إلا أن الأحمر مازالوا يأملوا في التعاقد مع اللاعب نظرًا لمستواه المتطور مع فريقه منذ انتقاله من سيلتيك الأسكتلندي عام 2015. 

تقارير صحيفة إنجليزية أكدت أن إدارة ساوثهامتون قد تتخلى عن لاعبها في حال الحصول على 60 مليون جنيه إسترليني.

وفي حال انتقال فان ديك بهذا السعر سيكون أغلى لاعب في تاريخ ليفربول بالإضافة إلى أنه سيحتل صدارة أغلى مدافع متفوقًا على جون ستونز لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي. 

فوزي غلام 

مركز الظهير الأيسر يمثل أزمة كبيرة عند كلوب في ظل اعتماده على جيمس ملينر والذي لم يلعب في هذا المركز من قبل إلا أن ميلنر استطاع أن يقدم كل ما لديه في هذا المركز طوال الموسم الماضي. 

برغم امتلاك ليفربول خدمات الإسباني ألبيرتو مورينو إلا أن مشاكل اللاعب الدفاعية جعلته بعيدًا عن حسابات كلوب بعد توليه تدريب ليفربول.

فوزي غلام لاعب منتخب الجزائر ونابولي الإيطالي أصبح أحد أهداف ليفربول خاصة أن عقده سينتهي مع نابولي في صيف 2018. 

نابي كيتا 

لاعب لايزبيج الألماني أصبح تحت أنظار يورجن كلوب رغم مشواره القصير في البوندسيلجا، الغيني الدولي نابي كيتا خطف الأنظار بشدة بعد مستواه الرائع مع فريقه الصاعد حديثًا للدوري الألماني. 

8 أهداف وصناعة مثلهم في 32 مباراة كانت كفيله بأن يدخل نابي كيتا ضمن اهتمامات كلوب والذي يبحث عن تدعيم وسط الملعب وهو المركز الأهم عند "النورمال وان". 

إصابات القائد جوردان هوندرسون واقتراب رحيل البرازيلي لوكاس سيلفا في صفقة انتقال حر وعدم تجديد الألماني الدولي ذو الأصول التركية إيمري كان عقده حتى الآن جعل كلوب يريد التعاقد مع لاعب منتخب غينيا. 

في فترة الانتقالات الصيفية السابقة انتقل كيتا من فريق سالزبورج النمساوي إلى لايزبيج مقابل 15 مليون يورو إلا أن مستواه جعل ناديه يطالب بما يقرب من 50 مليون جنيه إسترليني مقابل الاستغناء عن لاعبها. 

تشامبرلين

ثالث الأسماء المرشحة وفقًا لتقارير صحفية إنجليزية وهو أليكس أوكسلاد تشامبرلين لاعب آرسنال الإنجليزي والذي يرفض الاستمرار داخل قلعة الجانرز حيث سينتهي عقده في صيف الموسم المقبل. 

فشل تجديد آرسنال لعقد تشامبرلين جعل الأخير يبدأ في اتخاذ قرار الرحيل في ظل اهتمام الثلاثي ليفربول ومانشستر سيتي وتشيلسي في الحصول على خدمات اللاعب. 

وفي حال استمرار تشامبرلين في رفضه تجديد عقده مع آرسنال سيجعل النادي اللندني يتخذ قرارًا برحيل اللاعب نظرًا إلى إمكانية انتقاله بالمجان في الموسم المقبل. 

تقارير أكدت أن كلوب يريد الحصول على تشامبرلين حيث خصص المدرب الألماني 25 مليون يورو لإغراء آرسنال على بيع لاعبها والذي عانى الموسم الماضي من قلة الظهور. 

لاكازيت 

قبل إصدار قرار بمنع نادي أتليتكو مدريد الإسباني من قبل التحكيم الرياضي كان الفرنسي الدولي، وهداف ليون الفرنسي ألكساندر لاكازيت قريبًا من الانتقال لفريق العاصمة الإسبانية. 

تقارير فرنسية ومن أبرزها صحيفة "ليكيب"، قالت أن اللاعب صاحب الـ26 عامًا اتخذ قرارًا بالرحيل رغم فشل انتقاله لأتليتكو مدريد وهذه المرة الذهاب للبريميرليج. 

ليفربول وآرسنال أصبحا يأملان في الحصول على لاكازيت حيث أكدت ليكيب أن مسئولي الريدز دخلوا في محادثات مع وكلاء اللاعب لإقناعه بالانتقال إلى مشروع كلوب خاصة أن الفريق تأهل لدوري أبطال أوروبا وهو ما فشل فيه آرسنال.

ليفربول من الممكن أن يحصل على خدمات اللاعب لكن بعد دفع 50 مليون جنيه إسترليني. 

أوباميانج

سبق وأن عمل الجابوني الدولي بيير إيمريك أوباميانج مع يورجن كلوب عندما قام الأخير بانتدابه من نادي سانت اتيان الفرنسي عام 2013 لبروسيا دورتموند الألماني. 

وبعد أربعة مواسم قد يعود أوباميانج هداف الدوري الألماني في الموسم المنقضي للعمل مجددًا مع كلوب لكن هذه المرة في مدينة الميرساسيد وتحديدًا ليفربول. 

صحف فرنسية أشارت إلى أن أوباميانج البالغ من العمر 27 عامًا يرغب في الرحيل عن دورتموند من أجل الانتقال لليفربول والذي يستعد لتقديم عرض يقدر بـ61 مليون يورو للحصول على خدمات الجابوني.

مبامبي 

من الواضح أن الشاب كيليان مبامبي سيكون أحدث الصراعات بين كبار الأندية الأوروبية بعد تألقه في أول مواسمه مع موناكو سواء في الدوري الفرنسي أو في دوري أبطال أوروبا. 

ليفربول رغم امتلاكه لساديو ماني ومحمد صلاح وروبيرتو فيرمينيو إلا أن كلوب يريد التعاقد مع مبامبي صاحب الـ18 عامًا. 

ووضع ليفربول 100 مليون يورو على طاولة موناكو إلا أن إدارة فريق الإمارة تريد المزيد خاصة أن اللاعب لديه عروض من كبار الأندية الأوروبية ومن أبرزها ريال مدريد وآرسنال وباريس سان جيرمان. 

صحيفة ماركا الإسبانية، قالت إن إدارة موناكو لن تستمع بالعروض إلا في حال وصول عرض يصل إلى 114 مليون يورو. 

ونجح مبامبي خلال 44 مباراة أن يسجل 26 هدف ويصنع 14 هدف في مختلف المسابقات سواء المحلية أو الأوروبية.