أكد مهاجم تيانجين كوانجيان الصيني، البرازيلي ألكسندر باتو، أنه أتيحت له إمكانية الانضمام إلى ريال مدريد عندما كان عمره 17 عاما ولكنه فضل حينها الانتقال إلى ميلان.

وفي تصريحات نقلتها صجيفة (جازيتا ديلو سبورت) اليوم الاثنين، أشار باتو "أتيحت لي فرصة الانضمام إلى ريال مدريد عندما كنت في الـ17 من عمري ولكنني اخترت ميلان الذي كان حينها أكثر الأندية من حيث المشجعين والتتويج بالألقاب. الآن ميلان بات ناديا مختلفا".

وفيما يتعلق بمدربه الحالي، الإيطالي فابيو كانافارو، قال باتو إنه بمثابة "شقيق أكبر" بالنسبة له، مبينا أن عمله مع مدرب يمثل رمزا في كرة القدم يعد حافزا بالنسبة له.

كما أشاد بالمدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي الذي وصفه بأنه كان مرشدا بالنسبة له.

وتطرق باتو إلى إمكانية اهتمام ريال مدريد بضم حارس مرمى يميلان جيانلويجي دوناروما، مبينا أن الحارس الشاب موهو بما يكفي لكي ينضم لناد كبير مثل الملكي.

وأضاف "عمره 18 عاما فقط ولكنه موهبة كبيرة ومعه وكيل أعمال ذكي. إذا لم يجدد فسيكون لديه أسبابه".

وحول حالته البدنية، أبرز باتو (27 عاما) أنه بات أفضل بعد أعوام من معاناته من مشكلات بدنية.

ودافع باتو عن مستواه الحالي في الدوري الصيني الممتاز كما أعرب عن رضاه حيال أدائه، ولكن اللاعب لم يستبعد العودة إلى أوروبا في المستقبل.