انتهى مشوار منتخب الكاميرون ممثل القارة الإفريقية في كأس القارات، بالمسابقة التي تحتضتنها حاليا الأراضي الروسية، قبل عام من استضافة كأس العالم 2018.

وكان منتخب الأسود ضمن المشاركة في كأس القارات بعد التتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية 2017 على حساب مصر، بعد الفوز في المباراة النهائية بهدفين مقابل هدف.

افتقد أسود الكاميرون لزئيرهم الذي هز الأراضي الجابونية في فبراير الماضي، وودعوا روسيا 2017 من الدور الأول، بعد نقطة وحيدة تمكنوا من إحرازها بالتعادل مع أستراليا.

وتذيلت الكاميرون المجموعة الثانية لكأس القارات بعد الهزيمة أمام تشيلي (2-0) في المباراة الأولى، ثم التعادل مع أستراليا (1-1)، قبل الخسارة من الماكينات الألمانية (3-1).

ورغم خروجها المخيب من المسابقة، حقق المنتخب الكاميروني مكاسب مادية تبلغ 1.7 مليون دولار، وهو نصيب الدول الأربعة التي لا تتأهل من المجموعتين إلى نصف النهائي.

وحسب موقع "فوربس" الأمريكي المتخصص في عالم المال والأعمال، سيحصل صاحب المركز الرابع على 2.5 مليون دولار، ويزيد عليه المركز الثالث بـ500 ألف، فيما يحصد الوصيف 3.6 مليون، والفائز 4.1 مليون دولار.

وانحصرت المنافسة على اللقب القاري بين أربعة منتخبات، حيث تواجه البرتغال منتخب تشيلي يوم الأربعاء المقبل، وألمانيا تلاقي المكسيك يوم الخميس، على أن يتم حسم اللقب في النهائي يوم الأحد المقبل.

وبالتالي خسرت مصر ما يعادل 30 مليون و600 ألف جنيه بعد فشل المشاركة في كأس القارات، وكان هذا المبلغ قابل للزيادة إذا أحرز منتخب الفراعنة مراكز متقدمة بالمسابقة.