أكد المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري أن الحارس الواعد جانلويجي دوناروما يمكنه الفوز بـ"لقبين أو ثلاثة" في بطولة دوري الأبطال الأوروبي خلال السنوات العشر المقبلة إن انتقل لنادي ريال مدريد الإسباني، ولذلك فهو يتفهم تردده في تجديد عقده مع ميلان.

وفي مقابلة مع جريدة (لا جازيتا ديلو سبورت) نشرت اليوم، اعتبر رانييري، الذي قاد ليستر سيتي موسم 2015-2016 للفوز بلقب البريميرليج لأول مرة في تاريخ النادي الممتد لأكثر من 100 عام، أن وصف دوناروما بـ"الخائن" لناديه ميلان أمر "سخيف".

وأكد أنها "ليست مسأله مال، لأن عرض تجديد العقد الذي قدمه ميلان جيد. هي مسألة طموح في المسيرة الاحترافية. إذا رحل دوناروما إلى ريال مدريد مثلا، فبإمكانه الفوز بلقبين للتشامبيونز ليج أو ثلاثة خلال عشر سنوات".

وأضاف المدرب المخضرم (65 عاما)، والذي سيتولى المهمة الفنية لفريق نانت الفرنسي موسم 2017-18 المقبل، أنه "من الطبيعي أن يكون لديه شكوك.. وفي المقابل يصفونه بالخائن. إذا قرر البقاء في ميلان سيكون ذلك دليل بارز على حبه للنادي".

ودافع رانييري بهذه الطريقة عن الحارس الدولي الشاب الي رفض منتصف شهر يونيو الجاري عرضا من ناديه ميلان لتجديد عقده، الذي ينتهي صيف 2018 ، مقابل 4 ملايين يورو في الموسم الواحد، بل وعن امكانية رحيله هذا الصيف.

وعلى جانب آخر، أوضح المدرب أن الأرجنتيني باولو ديبالا، لاعب يوفنتوس، هو أبرز اللاعبين الشباب ذوي المهارة الذين يثيرون إعجابه في الدوري الإيطالي، وأعرب عن ثقته في أنه "سيستحق يوما ما الفوز بالكرة الذهبية".

وأشاد رانييري بجماهير ليستر سيتي التي تعاطفت معه عقب إقالته من تدريب ليستر سيتي شهر فبراير الماضي، أي قبل أقل من عام عقب تتويجه بلقب الدوري الانجليزي، وأكد "لقد أحبوني أكثر في ذلك التوقيت الصعب".