نشرت المحكمة الرياضية الدولية بيان إعلامي، أوضحت من خلاله كافة التفاصيل الخاصة برفضها لشكوى فيورنتينا الإيطالي ضد محمد صلاح وتشيلسي، من أجل الحصول على تعويض مادي بسبب عدم استمرار اللاعب في صفوف الفريق.

وانضم محمد صلاح إلى فيورنتينا على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر مع وجود بند يسمح باستمرار اللاعب في حال موافقة الأطراف الثلاثة، وهو ما لم يحدث بعدما رفض اللاعب وقرر الانتقال إلى روما الإيطالي.

وقالت المحكمة الرياضية في بيانها :"كاس رفضت التظلم وأكدت قرار غرفة فض المنازعات بالفيفا في 26 مايو 2016 الذي رفض طلب فيورنتينا بالحصول على 32 مليون يورو كتسوية."

وأوضحت المحكمة أن :"لجنة التحقيق الخاصة بالكاس وجدت أن اللاعب لم يخالف شروط التعاقد بعودته إلى تشيلسي بعد 30 يونيو 2015 وأن تشيلسي لم يحرض اللاعب على إلغاء عقده الوظيفي بدون سبب عادل، لذلك رفضنا التظلم وأيدنا قرار غرفة فض المنازعات بالفيفا."

صورة بيان المحكمة الرياضية