تسببت اللائحة الاسترشادية في خلاف حاد بين إدارة النادي الأهلي، وخالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، خلال جلسة الشباب والرياضة بمجلس النواب.

ومثل إدارة الأهلي في الجلسة، محمود طاهر رئيس النادي، وعماد وحيد عضو مجلس الإدارة.

وحضر يلا كورة الجلسة، من خلال كريم سعيد رئيس التحرير وكريم رمزي مدير التحرير.

وأعلن رئيس الأهلي، تحفظ ناديه على اللائحة الاسترشادية التي وضعتها اللجنة الأوليمبية، للعمل بها، في حال فشل النادي في حشد 12 ألف عضو بالجمعية العمومية لإقرار لائحة خاصة، إعمالا بنصوص القانون الجديد للرياضة.

وقال محمود طاهر في اجتماع لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إن ناديه يتحفظ على اللائحة الاسترشادية لعدة أسباب، ، من بينها صعوبة حشد أكثر من 12 ألف عضو لإقرار لائحة خاصة للنادي، ما يجعل اللائحة الاسترشادية إلزامية لجميع الأندية، مضيفا "يجب إتاحة الحرية لكل ناد لوضع اللائحة التي تناسبه، نظرا لاختلاف ظروف كل ناد عن غيره".

وأشار طاهر إلى إن وجود 12 عضوا بمجلس الإدارة عدد كبير للغاية، مضيفا "نتحفظ على الاكتفاء بالمؤهل المتوسط كشرط لعضوية مجلس إدارة النادي".

وشدد طاهر على أن اللجنة الأولمبية باتت المسيطرة على الأندية بلوائح لا نعرفها، مضيفا "الأهلي هو من يضع لائحته وليس اللجنة الأولمبية، نمتلك لجنة لإقرار لائحة جديدة، ونمتلك لائحة المجلس السابق وهي جيدة للغاية".

وختم "يتحفظ الأهلي على معنى عقد جمعية عمومية خاصة، وليست عادية أو غير عادية، كما هو متبع".