وصل إلى العاصمة بيروت اليوم الاثنين كل من جيرارد بيكيه وسيرجيو بوسكيتس وجوردي ألبا، لاعبو فريق برشلونة الإسباني، وذلك لخوض مباراة ودية مع المنتخب اللبناني بمناسبة اعتزال اللاعب الدولي رضا عنتر، الذي يعتبر أحد أفضل لاعبي البلد العربي.

وستقام المباراة على ملعب مدينة صيدا (جنوب)، ومن المتوقع ان يقدم نجوم كرة القدم الإسبانية مؤتمرا صحفيا في بيروت قبل اللقاء.

وأعرب بيكية عند وصوله لعاصمة "الأرز" عن سعادته بالتواجد في لبنان وعن رغبته في الاستمتاع بهذه التجربة، وهو نفس ما قاله زميله بوسكيتس في تصريحات بثها تلفزيون (ال بي سي آي) المحلي.

ولعب رضا عنتر، المولود في سيراليون والحاصل على جنسيتها أيضا، في عدة أندية مثل هامبورج وفرايبورج وكولن بألمانيا، قبل ان يتوج بلقب الدوري الصيني بقميص فريق شاندونج لونينج تايشان موسم 2009-10.

كما كان للاعب الوسط المخضرم (36 عاما) مسيرة لامعه بقميص منتخب لبنان وخاض معه 55 مباراة دولية، قبل ان ينهي مسيرته في نادي التضامن صور المحلي في البلد العربي.

وكان عنتر قد نشر شهر مايو الماضي على صفحته الشخصية بموقع (فسيبوك) أنه "بعد رحلة طويلة استمرت 20 عاما في ملاعب كرة القدم، وكل الجهد البدني والنفسي الذي صاحبها، حانت لحظة نهاية مسيرتي التي أفتخر بها. أقدر النجاحات التي حققتها في كرة القدم والخبرات التي اكتسبتها مع فرق مختلفة".