أكد الأسباني جوسيب جوارديولا على أن مسيرته التدريبية تعد استثنائية، وذلك خلال الفترة الماضية التي قضاها في أسبانيا وألمانيا ثم إنجلترا.

ونقلت صحيفة "أ س" الأسبانية عن جوسيب جوارديولا، المدير الفني الحالي لمانشستر سيتي، بعض التصريحات تحدث فيها عن موسمه الأول مع النادي الإنجليزي.

ويرى جوارديولا أنه قدم موسما جيدا مع مانشستر سيتي رغم غياب الألقاب، معربا عن أمنيته بالاستمرار على رأس القيادة الفنية لهذا النادي.

وقال جوارديولا: "أتمنى أن أقضي وقتا طيبا كما فعلت في الموسم الأول، لقد استمتعت به، هناك من يقول أن الأمور لم تسر على ما يرام في هذا الموسم، ولكن الاستثناء هو ما قمت به، مسيرتي التدريبية تمتد لسبع سنوات فزت خلالها بستة ألقاب دوري".

وأضاف: "أما فيما يخص البطولات التي خسرتها فهناك الكثير الذي يمكن قوله حول هذا الأمر، دائما ما كنت أصل إلى نصف نهائي دوري الأبطال، هذا العام لم نصل إلى هذا الدور ولكن برشلونة أيضا لم يصل في كل عام إلى نصف النهائي".

وتابع المدرب الأسباني، الذي تولى تدريب برشلونة طوال أربع سنوات حصد خلالها العديد من الألقاب المحلية والعالمية، قائلا: "مانشستر سيتي فريق كبير، تأهل إلى دوري الأبطال طوال خمس سنوات متتالية وهو الفريق الإنجليزي الوحيد الذي حقق هذا ولكن الوصول إلى مستوى برشلونة أو ريال مدريد أو بايرن ميونخ أو يوفنتوس أمر معقد للغاية، تحتاج إلى وقت للقيام بهذا، عقد كامل".