أعلن المدير التنفيذي لنادي ميلان الايطالي، ماركو فاسوني، الأربعاء، أنه ينتظر ردا نهائيا من الحارس جانلويجي دوناروما حول تجديد عقده "خلال أيام" وأعرب عن تفاؤله بالحصول على رد إيجابي.

وقال فاسوني في مؤتمر صحفي "أمامنا وقت قليل، (دوناروما) تم استدعاؤه لفترة الاعداد للموسم الجديد في 11 من الشهر الجاري. الرد سيأتي في وقت قصير. آمل أن يرد خلال أيام قليلة واتمنى أن يكون الرد إيجابيا".

وأضاف أن النادي "ترك الباب مفتوحا" للحارس رغم رفضه في البداية التجديد في 15 يونيو وأن العرض الاولي "تم تعديله" لتقريب المواقف مع الحارس.

وعلق فاسوني على الاخبار المتداولة في الايام الاخيرة في ايطاليا عن أن دوناروما قرر التجديد، مبينا أنه لم يتم حل الامر نهائيا بعد.

وعن الانتقادات التي وجهت للحارس الايطالي بعد رفضه في البداية للتجديد، قال فاسوني إنه لو "سارت الامور بشكل إيجابي، فإن العلاقة مع الجمهور ستحل في الحال".

وأعلن المدير الرياضي بالنادي ماسيميليانو ميرابيلي خلال المؤتمر الصحفي أن النادي سيعمل خلال الايام القادمة على صفقات البيع بعد ضم ستة لاعبين هذا الصيف، وأن الكولومبي كارلوس باكا على قائمة المغادرين للنادي.

وأوضح أن "عدة أندية" ترغب في شراء مهاجم إشبيلية السابق، وأن هناك مفاوضات قائمة أيضا مع الايطالي البيرواني جيانولكا لوبادولا والايطالي الارجنتيني جابريل باليتا.