أكد الأسباني جيرارد بيكيه، مدافع فريق برشلونة الأسباني لكرة القدم، أن التفكير في رئاسة النادي الكتالوني بعد الاعتزال خلال السنوات القادمة أمر سابق لأوانه في الوقت الحالي ،وهو شخصيا لا يفكر في المستقبل بقدر تركيزه على تقديم أفضل ما لديه مع الفريق لتحقيق الألقاب والبطولات.

ويقوم بيكيه حاليا بزيارة خاصة للعاصمة القطرية الدوحة برفقة سيرخيو بوسكيتس وخوردي ألبا زميليه في الفريق الأسباني، قاموا خلالها بجولة في أكاديمية أسباير للتفوق الرياضي، وأحد المجمعات التجارية الشهيرة ضمن جولة ترويجية تستمر لمدة يوم واحد فقط.

وتحدث بيكيه، في تصريحات لوسائل الإعلام على هامش الزيارة قائلا "حاليا أرغب في إنهاء مسيرتي الكروية مع برشلونة بأفضل صورة ممكنة، وبعدها سأحدد ماذا سأفعل في المستقبل".

وبسؤاله عن المنافسة القوية مع ريال مدريد، قال :"لم نتمكن هذا الموسم من الفوز بأي بطولة سوى الكأس ،وخسرنا الدوري وخرجنا من دوري الأبطال، لذلك سنعمل جاهدين من أجل الفوز بلقبي الدوري المحلي ودوري الأبطال".

وعن إمكانية رحيله عن برشلونة وخوض تجربة أخرى في السنوات المقبلة، أكد بيكيه قائلا :"أريد أن أنهي مسيرتي مع برشلونة ،ولكن كل شيء وارد في كرة القدم".

وبسؤاله حول اتخاذ قرار اعتزاله اللعب مع منتخب بلاده، قال بيكيه: "فكرت كثيرًا قبل اتخاذ هذا القرار، وقد بات الآن محسومًا، سأتم الحادية والثلاثين العام المقبل، ورغبتي في إطالة مسيرتي الكروية مع نادي برشلونة،هي التي دفعتني لهذا القرار، فأحيانًا نضطر إلى التضحية واعتزالي اللعب الدولي، سيمنحني مزيدًا من الراحة تعينني على الاستمرار مع الفريق."

وأعرب بيكيه، عن إعجابه بأكاديمية أسباير ومرافقها المتطورة مشيرا إلى أن صعود فريق كولتورال ديبورتيفا ليونيسا (المملوك للأكاديمية) لدوري الدرجة الثانية الأسباني سيتيح للفريق تجربة رائعة، وسيعود بالنفع أيضًا على أكاديمية أسباير، إذ بإمكانها إلحاق لاعبيها بالنادي، لإعدادهم لبطولة كأس العالم لكرة القدم "قطر 2022".

وعن احتمالية اللعب في الدوري القطري كزميله السابق، تشافي هيرنانديز، قال بيكيه " لا أستبعد الأمر على الإطلاق".