عقد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك جلسة مع البرتغالي أوجستو إيناسيو المدير الفني للفريق، فجر الخميس، في منزله بالساحل الشمالي، بحضور جهازه المعاون، والثنائي هاني زادة عضو المجلس وإسماعيل يوسف رئيس جهاز الكرة.

وقال منصور في فيديو بثه موقع ناديه الرسمي، إلى أنه طالب المدير الفني بإغلاق ملف مباراة كابس يونايتد بطل زيمبابوي، في الجولة الخامسة لمباريات دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال إفريقيا، والتي خسرها الزمالك بنتيجة 3-1.

وكان منصور هاجم المدير الفني عقب خسارة كابس يونايتد، متوعدا بالتدخل الفني، وإقالة معاونيه، قبل أن يقود المدرب البرتغالي مران الفريق استعدادا لمباراة الاتحاد السكندري مساء اليوم الخميس، بالجولة قبل الأخيرة للدوري.

وأشار منصور إلى أنه تناقش مع إيناسيو في أمور عديدة خاصة بالفريق والصفقات الجديدة، مضيفاً "أبلغته بأن جماهير الزمالك عاطفية وحزنت للخسارة من كابس، و أنه في حالة الفوز على أهلي طرابلس يوم الأحد والتأهل لدور الثمانية لبطولة دوري أبطال إفريقيا ستنسى الجماهير ما حدث".

وأوضح رئيس الزمالك للمدرب أنه يثق فيه وفي قدراته، ويعلم أن المشاكل التي تحدث في الفريق يكون أغلبها من اللاعبين.

وختم "تم الاتفاق على أن يتم طوي صفحة الإقالة، والتركيز من أجل إسعاد الجماهير البيضاء بالصعود الإفريقي ومواصلة المشوار".

وأخطر مرتضى منصور مدرب الفريق، بقراره بعقد جلسة مع اللاعبين مساء الجمعة المقبل، في معسكر المقام بمدينة برج العرب بالإسكندرية، استعدادا لمباراة أهلي طرابلس الليبي في الجولة السادسة لمباريات دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال إفريقيا، التي ستقام يوم الأحد.

من جهته تحدث البرتغالي إيناسيو عن ثقته في قدرة الفريق على الفوز على أهلي طرابلس، والتأهل لدور الثمانية بدوري أبطال إفريقيا.

وحسب الموقع الرسمي للنادي، فإن إيناسيو أكد أن الزمالك فريق كبير على مستوى مصر وإفريقيا، واعدا الجماهير بالفوز ومواصلة المشوار الإفريقي.

وأكد إيناسيو أنه لن يسمح بعد تاريخه التدريبي بالفشل القاري في تجربته الأولى مع الزمالك.