قلب الأهلي تأخره أمام ضيفه القطن الكاميروني -متذيل المجموعة الرابعة- إلى تقدم بنتيجة (2-1)، بثنائية عمرو جمال وعبدالله السعيد خلال الشوط الأول.

تلك النتيجة تمنح بطاقة عبور بطل إفريقيا 2013 إلى دور الثمانية من النسخة الحالية للمسابقة، حيث لا بديل للأهلي سوى الفوز للتأهل كوصيف المجموعة.

وفي هذا التقرير، نرصد كيف نجح ثنائي الأهلي في كسر صيامهما التهديفي الذي استمر منذ مواجهة يانج أفريكانز الجنوب إفريقي عام 2016.

عمرو جمال

سجل عمرو جمال، مهاجم النادي الأهلي، ثالث أهدافه في تاريخ مشاركته مع المارد الأحمر بدوري أبطال إفريقيا، منذ تصعيده للفريق الأول عام 2013.

وعدَّل "الغزال" النتيجة للأهلي أمام القطن الكاميروني بالدقيقة 15، في المباراة المقامة حاليًا على ملعب "برج العرب" بالإسكندرية، بختام دور المجموعات.

وكان الأهلي متأخرًا في النتيجة في الدقيقة 12، قبل أن يسجل عمرو جمال بعدها بثلاث دقائق هدف التعادل من تسديدة أرضية من خارج المنطقة.

وبات هذا الهدف هو الثالث لصاحب الـ25 عامًا في دوري الأبطال بالمباراة رقم 17 له بقميص الأهلي خلال المسابقة، 13 بشكل أساسي وخمسة احتياطي.

وكسر عمرو جمال صيامه التهديفي في آخر تسع مباريات له، حيث يعود آخر هدف له إلى شباك يانج أفريكانز في شهر إبريل 2016، أي منذ 455 يومًا.

وكانت تلك المباراة انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1) في ذهاب دور الـ16 من البطولة، بعدما افتتح جمال التسجيل قبل أن يحرز أحمد حجازي التعادل في مرماه.

عبدالله السعيد

وفي مباراة العودة على نفس الملعب برج العرب، حقق الأهلي الفوز (2-1) وضمن التأهل لدور الثمانية، بفضل هدف عبدالله السعيد في الدقيقة الأخيرة.

هذا الهدف كان الأخير لعبدالله السعيد بتاريخ 20 إبريل، قبل أن ينهي صيامه التهديفي في مباراة اليوم أمام القطن الكاميروني، بعدما أحرز الهدف الثاني.

ومنذ هذه المباراة، خاض صاحب الـ31 عامًا ثمانية مباريات جميعهم أساسيًا، ولم ينجح في زيارة شباك منافسيه، قبل أن يسجل هدف التقدم للأهلي ضد القطن.

وبات هذا الهدف هو السادس لعبدالله السعيد في المباراة رقم 48 له مع الأهلي في دوري أبطال إفريقيا، إلا أن لاعب الإسماعيلي السابق نجح في صناعة ثمانية آخرين.

وبشكل عام هذا الموسم، لم يشارك أي لاعب بين لاعبي الأهلي مباشرةً في أهداف الأهلي بجميع المسابقات أكثر من عبد الله السعيد، سجل 11 هدفًا وصنع 9 آخرين.

يذكر أن أول هدف سجله عبدالله السعيد مع الأهلي في دوري أبطال إفريقيا كان في الظهور الثمان له أمام شيلسي الغاني بدور المجموعات، بتاريخ أربعة أغسطس 2012.

فيما يعود أول هدف أحرزه عمرو جمال في دوري الأبطال إلى مباراة أهلي بنغازي الليبي يوم 29 مارس 2014، بالمباراة التي خسرها الأحمر على أرضه (3-2) أمام طارق العشري.