عُرف عن رمضان صبحي، لاعب ستوك سيتي الإنجليزي، عزمه وإصراره الكبير، ذلك الذي دفعه لخوض تجربة الاحتراف في سن صغيرة في إحدى الدوريات الكبرى في العالم وهو البريميرليج.

صبحي واجه العديد من الصعوبات سواء في قبل الإحتراف وأثناء تواجده في صفوف ستوك سيتي، هذه الصعوبات ليس من السهل أن يتحملها البعض.

والسؤال الذي يطرح نفسه بقوة.. هل جاب رمضان صبحي أخره؟!