يبدأ ريال مدريد الاثنين فترة الإعداد لموسم 2017-18 المقبل واضعا نصب عينيه بطولتي السوبر الأوروبي والمحلي، بينما ينتظر حسم عدد من الأمور المتعلقة بصفقاته التي لم يتم إنهاؤها بعد، سواء المنتدبين مثل داني سيبايوس أو الراحلين الذين لم يتضح صحة الشائعات حولهم كالمهاجم ألفارو موراتا والجناح خاميس رودريجيز.

فقبل شهر من أول منافسة رسمية على كأس السوبر الأوروبي أمام مانشستر يونايتد الانجليزي في العاصمة المقدونية سكوبيه، يبدأ النادي الملكي استعداداته بمدينته الرياضية في مدريد باستدعاء معظم لاعبي الموسم الماضي للخضوع للفحص الطبي المعتاد.

وفيما يخص الصفقات والانتقالات، فلم يضم الميرينجي بقيادة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان إلا صفقة واحدة حتى الآن، وهو قلب الدفاع تيو هرنانديز قادما من الجار اللدود أتلتيكو مدريد وذلك بعد تألقه الموسم الماضي في صفوف ألافيس على سبيل الإعارة، ليكون خلفا للبرتغالي المخضرم بيبي الذي رحل إلى بشكتاش التركي في صفقة انتقال حر.

ويقترب الريال من حسم ضم لاعب الوسط الواعد داني سيبايوس، لاعب ريال بيتيس الحالي، والذي حصل على على جائزة أفضل لاعب في بطولة الأمم الأوروبية تحت 21 عاما التي أقيمت الشهر الماضي في بولندا، بعدما حل المنتخب الإسباني وصيفا لحساب الماكينات الألمانية التي فازت بهدف نظيف.

وتقول التقارير إنه لا ينقص انضمام اللاعب الشاب (20 عاما) لصفوف الميرينجي لستة مواسم مقبلة إلا اجتيازه للفحص الطبي، فيما استعاد نادي العاصمة بالفعل بعضا من مهاراته الشابة هذا الصيف مثل، ماركوس يورينتي الذي لعب الموسم الماضي معارا لألافيس، وخيسيو باييخو عائدا من إعارته لفرانكفورت الألماني، بينما سمح لإنزو زيدان، نجل مدربه الفرنسي، للانتقال لألافيس بعقد يمتد لثلاثة مواسم.

كما ينتظر البعض استيضاح حقيقة الأقاويل التي انتشرت بخصوص اقتراب رحيل كل من المهاجم الإسباني ألفارو موراتا والجناح الكولومبي خاميس رودريجيز، بسبب عدم مشاركتهم بصفة أساسية أو مستمرة تحت إمرة "زيزو" الموسم الماضي.

وسيحظى بعض اللاعبين بمزيد من الوقت قبل الانضمام لمعسكر ريال مدريد في 21 من الشهر الجاري بسبب خوضهم لبطولات دولية مع منتخباتهم، أمثال سيبايوس وماركو أسينسيو وباييخو ويورينتي، الذين شاركوا في البطولة الأوروبية تحت 21 عاما، والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي خاض كأس القارات مع منتخب الدروع الخمس مؤخرا.