أكد البرتغالي أجوستو إيناسيو المدير الفني لنادي الزمالك على أنه فريقه عانى الكثير خلال مواجهته مع أهلي طرابلس مساء اليوم الأحد.

وتعادل الزمالك مع أهلي طرابلس بهدفين لكل فريق في ختام مباريات دور المجوعات من دوري أبطال أفريقيا، ليودع منافسات المسابقة نهائياً.

وأشار إيناسيو في تصريحات بالمؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة إلى أنه لم يحصل على وقت طويل في فترته مع الزمالك من أجل لاعبي الفريق للمنافسة على البطولات.

وقال المدير الفني البرتغالي: " مباراة أهلي طرابلس كانت صعبة، كان لدي مشكلة في اختيار التشكيل، قدمنا لقاء جيد وتقدمنا مبكراً ولكننا أهديناهم مفتاح العودة بركلة جزاء وبطاقة حمراء ".

وأكمل: "حاولنا العودة ولكننا لم ننجح في الزمالك، ممتن لما قدمته الجماهير في المباراة، حاولنا الفوز ولكن النقص العددي لم يمكننا من ذلك ".

وأضاف: "الهدف الثاني لأهلي طرابلس من هجمة مرتدة في ظل نقص عددي وهذا طبيعي في كرة القدم ".

وعن احتمالية إقالته من منصبه، فعلق إيناسيو قائلاً: "مصاصو الدماء سيبدأون في الحديث عن الأمر ".

وأوضح: "لم أقض فترة طويلة مع الزمالك من أجل إعداد الفريق للمنافسة على البطولات الكبرى، من يعتقد أنني سأفعل معجزات في فترة قصيرة فإن ذلك لم يعد له وجود ".

واختتم: "لا أود الحديث عن تقصير بعض اللاعبين عبر وسائل الإعلام، ولكن من يعتقد أنه بإمكانه صنع المعجزات في وقت قليل فإنه سيقع في المستقبل القريب ".