كشفت تقارير صحفية اقتراب الإسباني منير الحدادي من الرحيل عن صفوف برشلونة الإسباني هذا الصيف، ليصبح ثاني الراحلين عن البرسا بعد المدافع الفرنسي جيريمي ماثيو.

صاحب الـ21 عامًا عاد إلى برشلونة بعد انتهاء إعارته لفالنسيا الإسباني الموسم الماضي، ويرتبط بعقد مع البرسا حتى 2019.

وقالت صحيفة "سبورت" الكتالونية صباح الثلاثاء إن برشلونة أبلغ منير بأنه لن يستمر في صفوف الفريق، مشيرة إلى النادي أعطاه حرية التفاوض بشأن مستقبله ومناقشة العروض المقدمة إليه.

وكشفت الصحيفة أن برشلونة يهدف في إنعاش خزينته بـ14 مليون يورو من بيع المهاجم الذي نال اهتمام عدة أندية أوروبية، مؤكدة أن الصفقة ستتم بشكل نهائي دون خيار إعادة الشراء بالمستقبل.

وأكدت "سبورت" أن نادي زينيت الروسي عرض التعاقد مع منير بمقابل أكثر بقليل من 14 مليون يورو، لكن اللاعب رفض السفر إلى روسيا وفضل انتظار جلسته مع المدرب إرنستو فالفيردي.

وأضافت الصحيفة أن منير لديه الكثير من العروض، لكنها لم تصل إلى رقم الـ14 مليون الذي حدده النادي الكتالوني نظير التخلي عن اللاعب، حيث تتراوح العروض بين ثمانية و10 ملايين يورو.

وأشارت "سبورت" إلى أن تلك الأندية يأتي في مقدمتها شالكه الألماني، بجانب وست هام وساوثهامبتون وكريستال بالاس الإنجليزيين، بالإضافة إلى نادي فرنسي آخر، ويتبقى أن يحسم اللاعب قراره.