أوضح مجدي عبد الغني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري آلية قيد اللاعبين خلال الفترة الصيفية، وإمكانية مشاركة الصفقات الجديدة للأندية في مسابقة كأس مصر من عدمها.

وأشار عبد الغني في تصريحات عبر إذاعة راديو هيتس أن الوافدون من أندية أجنبية إلى الدوري المصري سيكون التعامل معهم في فترة القيد مختلفة عن الانتقالات المحلية.

وكان كرم كردي عضو اتحاد الكرة المصري قد أكد في تصريحات خاصة ليلا كورة على تحديد الأول من أغسطس القادم موعداً مبدئياً لفتح باب القيد. (طالع من هنا)

وقال عضو اتحاد الكرة: " في حالة اللاعب المنتقل من نادي خارج مصر إلى أحد آخر محلي، فإبمكان ناديه الجديد قيده والدفع به في المباريات القادمة للكأس بصورة طبيعية ".

وعلم يلا كورة أن الاتجاه داخل اتحاد الكرة المصري يتجه لرفض قاطع لمشاركة لاعب واحد مع ناديين مختلفين في النسخة الحالية من مسابقة كأس مصر.

وأكمل عبد الغني: " أما اللاعب المنتقل من نادِ مصري إلى فريق محلي آخر فلا يحق له اللعب مع أياً من الناديين في مباريات الكأس القادمة حتى وإن تم قيده ".

وأوضح: " في حال وجود انتقال محلي لأي لاعب، فلن يتم تفعيله إلا بعد انتهاء مباريات كأس مصر بالكامل ".

واختتم: " لن يتم فتح القيد للأندية إلا بعد سداد مديونيتها لاتحاد الكرة كاملة، وبعدها سيكون بإمكانها قيد اللاعبين بشكل طبيعي ".