عبر أحمد حسام "ميدو" المدير الفني لنادي وادي دجلة عن غضبه بعد المباراة التي جمعت فريقه مع الأهلي مساء اليوم الأربعاء في ربع نهائي مسابقة كأس مصر.

وتلقى وادي دجلة خسارة أمام الأهلي بأربعة أهداف لواحد على ملعب السلام في دور الثمانية لكأس مصر، ليتأهل الفريق الأحمر لملاقاة الفائز من مواجهة سموحة ومصر المقاصة.

وأشار ميدو في تصريحات عبر قناة أون سبورت إلى أنه ليس من الطبيعي أن يقوم اتحاد الكرة بتعديل موعد المباراة وتقديمه لمدة شهر كامل دون إخطار الأندية، على حد وصفه.

وقال المدير الفني لدجلة: " نتيجة المباراة لا تعبر عن سير اللقاء، ركلتي جزاء الأهلي بهم قلة خبرة كبيرة من لاعبي فريقي ومن الصعب على أي مدير فني التحكم في مثل هذه الأمور ".

وأكمل: " اتحاد الكرة أبلغنا أن المباراة يوم 13 أغسطس، لكن لا يحدث في أي مكان في العالم أن يتم تقديم موعد مباراة لمدة شهر وأصبحنا مجبرين على لعب اللقاء رغم منح 13 لاعباً أجازة بسبب الموعد المحدد مسبقاً ".

وأضاف: " نحن في كرة القدم دولة صغيرة للأسف، ولن نستطيع التقدم لأن هناك أندية بعينها يتم استشارتها في مواعيد المباريات مثل الأهلي، ولكن وادي دجلة لا يتم استشارته ".

ووجه ميدو رسالة قائلاً: " لو كنت مسؤول في اتحاد الكرة لتقدمت باستقالتي، الدوري المصري أصبح مثل الدورة الرمضانية، وهذه رسالة أوجهها لسيف زاهر وحازم إمام أصدقائي المقربين ".

واختتم: " منتخب مصر بنسبة 80% لن يتمكن من التأهل لكأس العالم القادم، الدوري طويل للغاية واللاعبين مجهدين، وشاهدنا ما حدث في مواجهة تونس ".