بعد يوم واحد من انتقاله المفاجئ إلى ميلان، حاول المدافع الإيطالي الدولي ليوناردو بونوتشي استرضاء وتهدئة مشجعي فريقه السابق يوفنتوس خاصة بعدما اعتبروا انتقاله للمنافس التقليدي العنيد لفريقهم خيانة.

وقال بونوتشي /30 عاما/ ، في إعلان بالصفحة الأخيرة لصحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت" الإيطالية الرياضية اليوم السبت ، : "تاريخ رائع. يوفنتوس ، أشكرك على كل شيء".

وفي رسالة على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت ، أشار بونوتشي إلى الألقاب الستة التي أحرزها في الدوري الإيطالي خلال سبعة مواسم قضاها في صفوف يوفنتوس وكذلك بلوغه مع الفريق نهائي دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي وإن خسر 1 / 4 أمام ريال مدريد الأسباني.

وقال اللاعب : "ما أراه عندما ألقي نظرة على الماضي هو تاريخ رائع بلا شك. يستحق نهاية تتسم بالاحترام التام".

وفيما أشارت بعض التقارير الإعلامية إلى وجود خلاف بينهما ، لم يتطرق بونوتشي بأي تلميح أو تصريح إلى ماسيميليانو أليجري المدير الفني ليوفنتوس.

وعلى موقعه بالانترنت ، أكد ميلان أن عقد بونوتشي مع الفريق يمتد لخمسة مواسم.

وأشارت "لا جازيتا ديللو سبورت" إلى أن المقابل المالي لصفقة بونوتشي بلغ 42 مليون يورو (48 مليون دولار) ليوفنتوس وأن اللاعب سيحصل على راتب سنوي يبلغ 5ر7 مليون يورو بخلاف المكافآت ليصبح بهذا أعلى اللاعبين راتبا في الدوري الإيطالي.

ويبدو أن رجل الأعمال الصيني لي يون هونج ، الذي اشترى نادي ميلان من رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو بيرلسكوني في أبريل الماضي، يسير بثبات على طريق الوفاء بوعوده من خلال الانفاق ببذخ على تدعيم صفوف الفريق أملا في استعادة أمجاد النادي.

وكانت آخر مرة أحرز فيها ميلان لقب الدوري الإيطالي عام 2011 .

وتعاقد ميلان أيضا مع كل من أندري سيلفا من بورتو البرتغالي ولوكاس بيليا من لاتسيو الإيطالي وباير ليفركوزن من هاكان كالهانوجلو كما مدد عقد حارس مرماه الشاب جانلويجي دوناروما براتب سنوي بلغ ستة ملايين يورو.