كشفت تقارير اخبارية الخميس أن نجم باريس سان جيرمان، الإيطالي ماركو فيراتي، استبعد إمكانية الرحيل عن الفريق الفرنسي ولا يرغب فقط في البقاء، بل وفي تمديد عقده الحالي الذي يستمر لأربعة مواسم قادمة.

وذكرت صحيفة (ليكيب) الرياضية أن البي إس جي طلب من فيراتي انفصاله عن وكيل أعماله السابق، دوناتو دي كامبلي، لمسؤوليته عن تصرفات اللاعب خلال الفترة الماضية، بحسب النادي، عندما حاول إجباره على الانتقال إلى برشلونة.

وأعلن فيراتي (24 عاما) أمس عبر حسابه على انستجرام "الشخص الوحيد الذي بإمكانه قانونيا إدارة شؤوني الرياضية هو مينو رايولا".

ووجه اللاعب الشكر لدي كامبلي على "عمله الممتاز" وعلى تقديره له، بعد قليل من توصله لعقد دعائي ضخم مع شركة (نايكي) الرياضية بقيمة 30 مليون يورو في عشر سنوات.

وبحسب ليكيب، فإن رايولا انتقل خلال الأيام الماضية إلى ميامي، حيث يعسكر البي إس جي حاليا، لإقناع فيراتي والتحدث عن صيغة لتمديد عقد اللاعب مع نادي العاصمة الفرنسية.