علّق مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك لأول مرة على تصريحات علاء عبد الغني المدرب المساعد السابق في الجهاز الفني لنادي الزمالك التي قال خلالها أن رئيس النادي ضربه.

مرتضى قال في تصريحات لقناة "أون سبورت" أنه لم يكن يقصد إهانة المدرب، مضيفاً: "لكمته في كتفه مثل الإعلان الشهير الذي يذاع في التلفزيون لشاب يقول أن كتفه حديد ثم يتلقى ضربة فيسقط أرضاً".

وأضاف رئيس الزمالك:"علا صوت علاء عبد الغني في غرفة الملابس من فرط الحماس فلكمته في صدره لتحميسه بشكل إضافي وقلت له هيا وأنا أضربه، ولا أعرف لماذا خرج ليبكي على هذا الموقف في أحد اللقاءات التلفزيونية؟".

يذكر أن علاء عبد الغني المدرب المساعد السابق في الجهاز الفني للزمالك كان قد صرح في لقاء تلفزيوني على "دي إم سي" بأنه تلقى صفعة على وجهه من مرتضى منصور ولكمه في صدره وهو ما جعله غير قادراً على الاستمرار.

وأنهى مرتضى قائلاً: "علاء عبد الغني مؤدب ومحترم ومتلزم ومخلص لنادي الزمالك، وعندما لكمته في صدره قلت له اتكل على الله كنوع من التحميس والتحفيز في المباراة".