أكد الصربي ميشو سريدوفيتش المدير الفني للمنتخب الأوغندي على أن فريقه لن يكون خصماً سهلاً أمام مصر في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

ويفكر ميشو في الاستقالة من منصبه الحالي في ظل عدم حصوله على مستحقاته المالية لدى الاتحاد الأوغندي خلال الفترة الماضية.

وكتب ميشو في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر للتواصل الإجتماعي، مؤكداً على أنه يقدر اهتمام الإعلام المصري بأمر بقاءه أو رحيله عن تدريب أوغندا.

وقال المدير الفني لمنتخب أوغندا: " أقدر اهتمام الإعلام المصري بأمر بقائي أو رحيلي عن مهمتي الحالية ".

واختتم: " سواء في وجودي أو في حالة رحيلي فإن أوغندا لن يكون خصماً سهلاً أمام مصر ".

الجدير بالذكر أن المنتخب المصري سيلتقي مع نظيره الأوغندي يومي 31 أغسطس و5 سبتمبر في إطار مباريات الجولتين الثالثة والرابعة بالتصفيات المؤهلة للمونديال.