هاجم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك 7 شخصيات رياضية، مشيراً إلى أن أيمن يونس نجم القلعة البيضاء الأسبق، هدده بالقتل، خلال محادثة تليفونية مسجلة بينهما.

وقال منصور في تصريحات لبرنامج "كورة بلدنا" عبر فضائية "الحدث اليوم" إن هناك بعض من يدعون بأنهم أبناء الزمالك، يقومون بسب النادي، برغم أنهم جميعا غادروه مطرودين، وهم: أيمن يونس، وحازم إمام وأحمد حسام "ميدو" وخالد الغندور، ومحمد أبو العلا.

وفسر "أحدهم كان يريد أن يصبح رئيسا لإدارة الكرة، والثاني كان مدربا وقمت بطرده، وأبو العلا كان لاعبا فاشلا وطردته أيضا، والغندور كان يريد الإشراف على شيء ما في مجلة النادي وتعرض للطرد، وكذا حازم إمام الذي يقول إن قيمة النادي التسويقية انهارت في عهدي، وسأحاسبه حسابا عسيرا على ذلك".

وواصل "عندما كان عضوا في مجلس ممدوح عباس باع حقوق البث مقابل 3 ملايين جنيه، وأنا أحصل على 100 مليون سنويا، لقد أوقعوا بالنادي وقاموا بتخريبه، ولن أتركهم".

وواصل منصور مهاجمة الخماسي بسبب انتقادهم للفريق خلال الأيام الأخيرة على خلفية وداع البطولة العربية، قائلا "كل يوم شتيمة وقلة ادب وأكاذيب وتشويه، أنتم دمرتم النادي، أنتم لستم من أبناء النادي، أبناء النادي لا يسبون الزمالك في أول أزمة، لقد اعتذر البرتغالي أوجستو إيناسيو (مدرب الفريق السابق) وقال في فيديو مسجل أني قلت الصدق في كل ما أعلنت عنه سابقا".

وتابع "أنا أحمي أبناء النادي من الأشخاص الذين يدعون أنهم أولاد النادي، لقد تحدث فاروق جعفر مع أيمن يونس وحازم إمام لتشكيل لجنة للكرة، لكن الثنائي رفضا، يكذبون ويقولون أنهم لم يختاروا إيناسيو، لكنهم من قاموا بالتصويت لصالح التعاقد معه".

وواصل هجومه "أي رموز تتحدثون عنهم، جميعكم استفاد من النادي باستثناء مرتضى، حازم لعب في النادي 4 سنوات حصل خلالهم على 10 ملايين، وأبو العلا لعب 3 سنوات قبل طرده، سأفضحكم أمام مصر كلها وأمام الزملكاوية"، مضيفا "لو كنتم رجالا فاذهبوا للنادي".

تهديد بالقتل

وقال منصور إن أيمن يونس نجم النادي الأسبق هدده بالقتل خلال مكالمة هاتفية بينهما، مضيفا "قال لي حقتلك يامرتضى يامنصور، ولسوء حظه أن المكالمة مسجلة".

وهاجم منصور قناة "أون سبورت" لرفضها السماح بدخوله على الهواء للرد على نجوم الزمالك في الاستديو التحليلي، مضيفا "سوف أشكو لأحمد أبو هشيمة مالك القناة".

ووجه مرتضى هجومه إلى الإعلامي أحمد شوبير، قائلا " سبق أن كنت سببا في جلوسك بالمنزل لمدة عام كامل، سأقوم بتكرار الأمر، ولن أقوم بعمل مداخلات في برامجك مرة أخرى".

وهاجم مرتضى شخصا سابعا لم يسمه، قائلا "الشخص الأقرع، أمتلك مذكرات من 7 لاعبين بأنه سرق أموالهم".

وقارن منصور بين نجوم الزمالك ونظرائهم الأهلاوية، قائلا "هؤلاء هم أبناء الأهلي المحترمين، انظر لجميع الاستديوهات، يدافعون عن ناديهم برغم كل الأزمات في النادي، وليس مثل أبناء الزمالك الخمسة الذين يهدمون النادي وأكثرهم استفادة منه وأصبحوا مليونيرات، وقناة أون سبورت تعاقدت معهم للإساءة للزمالك".

إهدار مال عام

ودافع مرتضى عن نفسه ضد الاتهامات التي طالته بإهدار المال العام، وحصول النادي على مليار ونصف المليار في السنوات الثلاث الأخيرة، قائلاً "من ‘الأهبل’ و ‘العبيط’ الذي قال ذلك، المبنى الاجتماعي الكبير كان من المفترض أن يتكلف 56 مليون جنيها، وقمت ببناء ناد عالمي عبارة عن 18 حمام سباحة و32 حديقة بخلاف القاعات والمباني ولم يتكلف سوى 25 مليونا".

وعن تكاليف صفقة الزامبي إيمانويل مايوكا قال مرتضى إن الشركة المالكة له حصلت على 2 مليون و100 ألف جنيه فقط، وعقده السنوي كان يساوي بأسعار الدولار حينها 2 مليون و800 ألف جنيه.

وتابع "وكيله كان يتبقى له 70 ألف دولار، وفاوضته للحصول على 20 فقط ورفض، فقمت بإبلاغ أمن المطار، فصادروا مبلغ 60 ألف دولار ومنحوه 10 فقط وفق القانون"، مضيفا "من سيتحدث عن صفقة مايوكا سأقوم بضربه بالحذاء، أمتلك ورقة من اللاعب بتسلمه كامل مستحقاته وفسخ عقده بالتراضي".

كواليس حديث شيكابالا

وكشف مرتضى منصور عن كواليس الحديث الذي دار بينه وبين قائد الفريق محمود عبد الرازق "شيكابالا" خلال مباراة الفريق الأخيرة أمام العهد اللبناني، قائلا "لقد طالبته بأن يقوم وزملائه بالدفاع عن شرف قميص النادي، وقلت له، اعتبروا أن المدير الفني ترك منصبه"، مضيفا "لم أطالب برحيل شيكابالا، من يتمسك بالزمالك نتمسك بيه ".

الرئيس النجم

واعتبر منصور أنه رئيس نادي "نجم"، مضيفا "لا يصح مقارنة رئيس نادي بلاعب، وأنا شهرتي وشعبيتي بالفعل أكثر من شيكابالا، أنا رئيس نادي نجم والناس تحبني، سواء في مصر أو السعودية أو الإمارات".

وواصل "عندما يحب الله عبدا يقول للملائكة انزلوا للأرض وقولوا لعبادي أن يحبوا فلان الفلاني".

وتابع "الجمعية العمومية ستأتي بي رئيسا للنادي لحين أن أترك المنصب بمزاجي"، مضيفا "ليس عندي انتخابات النادي، وسأمنح صوتي لمن سيقوم بمنافستي في الانتخابات"، في إشارة إلى ضمان نجاحه في الانتخابات التي ستجرى قبل نهاية العام الحالي.

وأشار منصور إلى أن البعض لا يرغب في أن يكون رئيس نادي الزمالك قويا ويحصل على لقب أفضل رئيس ناد عامين متتالين، مضيفا "ممدوح عباس في 10 سنوات لم يحصل على أي بطولة، ولم يتحدث أحد من المنتقدين".

وأضاف "لقد أصبح النادي عالميا، وحصل على بطولة دوري و4 بطولات للكأس وبطولة للسوبر"، وتابع "جماهير النادي 40 مليونا، وآرائهم مختلفة، لن أستمع للجميع وأفعل الأمر الصحيح، ولا أخاف، وانا الوحيد الذي تصدى للأولترا وتم تحويلهم للمحاكمات العسكرية".

وعن التصويت في الجمعية العمومية المقبلة، قال مرتضى "سواء كانوا يريدونه بالأيدي أو بالصندوق أو بالورقة أو حتى في منازلهم، ما يريدونه عليهم فعله، ليس عندي أي مشكلة ولكن هم مرضى نفسيون، وما ستقوله الجهة الإدارية سيسري على الجميع".