أعلن مرتضى منصور، رئيس الزمالك، ثقته الكاملة في الفوز بانتخابات النادي المقبلة في شهر ديسمبر، أمام المرشح المحتمل أحمد سليمان، عضو مجلس الإدارة السابق.

الفترة الماضية شهدت تراشقا كلاميا بين الثنائي عبر وسائل الإعلام، وكان آخرها تقدم مرتضى ببلاغ رسمي ضد سليمان للنائب العام بسبب حوار صحفي (طالع التفاصيل).

وقال مرتضى، في تصريحات لـ"من ستة لتسعة" يوم السبت: "لم أكن أنتوي الترشح لانتخابات الزمالك المقبلة، لكني متأكد لو تركته أسبوعين سيعود مركز شباب مرة أخرى".

وأكمل: "طرحت الثقة في نفسي ثلاث مرات حيث تقدمت بالاستقالة، لكن أعضاء الجمعية العمومية أصروا على استمراري رئيسًا للزمالك، لما أحققه من إنجازات، حيث أتوج ببطولتين كل عام".

وأوضح رئيس الزمالك: "أتوقع حضور 20 ألف عضو في الجمعية العمومية المقبلة خلال شهر أغسطس لمناقشة اللائحة الاسترشادية، لأني حققت كل ما يحلم به الأعضاء من طفرة إنشائية ونادي نهري".

وأكد: "نشرع الآن في تشييد فرع السادس من أكتوبر ومستشفى استثماري وفندق استثماري، بالإضافة لاستاد يسع لـ50 ألف متفرج، لكني أريد أن يعلن المرشح المنافس عن برنامجه الانتخابي".

وأتم تصريحاته بالحديث عن المدرب الجديد قائلا: "سنتعاقد مع أفضل المرشحين مهما كان ثمنه، وسيستمر طارق يحيى كمدرب عام، وسيتم الإعلان عن اسم المدير الفني الجديد خلال 48 ساعة".

يذكر أن الزمالك يلعب حاليًا ضد النصر السعودي في البطولة العربية، في أول مباراة تحت قيادة طارق يحيى كمدير فني للفريق خلفا للبرتغالي أوجستو إيناسيو، الذي تم فسخ التعاقد معه.