غادر المهاجم البرازيلي، نيمار، صباح الجمعة، برشلونة بصحبة والده ووكيل أعماله، واجنر ريبيرو، متجها إلى العاصمة الفرنسية باريس استعدادا لتقديمه كلاعب جديد لباريس سان جيرمان.

ولم يعد نيمار لاعبا لبرشلونة بعد دفعه الخميس قيمة الشرط الجزائي في عقده مع النادي الكتالوني والبالغة 222 مليون يورو، لينهي بذلك ما أسمته الصحافة العالمية بـ"صفقة القرن".

ووقع اللاعب البالغ من العمر 25 عاما مساء أمس على عقد ارتباطه بالنادي الفرنسي لخمسة مواسم حتى صيف 2022.

واستقل نيمار الطائرة من مطار برشلونة صباح الجمعة وسط حشد إعلامي كبير.

وبمجرد وصوله إلى باريس ينتظر أن يمثل اللاعب أمام وسائل الإعلام أثناء تقديمه في ملعب حديقة الأمراء.