استنكر الاتحاد الاردني لكرة القدم في بيان رسمي الاحداث المؤسفة التي قام بها بعض لاعبي ومسؤولي وجماهير الفيصلي بنهائي البطولة العربية.

وشهد نهائي البطولة بين الفيصلي والترجي التونسي احداثا مؤسفة بالتعدي على الحكم ابراهيم نورالدين بجانب تحطيم مقاعد ملعب الاسكندرية.

واصدر الاتحاد الأردني بيانا رسميا جاء على النحو التالي:

يرفع الاتحاد الاردني لكرة القدم التهنئة والتبريك الى مقام صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم للنجاحات التي تتحق في المجالات كافة بفضل قيادته الحكيمة وتوجيهاته الرامية الى تعزيز التفاعل الإيجابي بين الشباب العربي وهو ما تجسد بحرص الاتحاد الاردني انطلاقا من رؤية جلالته وتوجيهاته السامية بدعم كل الجهود لإحياء البطولات العربية لكرة القدم وهذا ما ترجم على ارض الواقع خلال البطولة العربية للأندية التي أختتمت مساء الاحد في جمهورية مصر العربية.

ويتقدم الاتحاد الاردني بالشكر والتقدير الى الاتحاد العربي لكرة القدم للجهود الطيبة والمميزة التي يبذلها بقيادة سمو الامير تركي بن خالد آل سعود والتي أثمرت بإعادة إحياء البطولات العربية بما يخدم تطلعات تطوير اللعبة في الوطن العربي.

وإذ يجدد الاتحاد حرصه الأكيد على دعم توجهات الاتحاد العربي وهو ما تجسد بالجهود التي يبذلها سمو الامير علي بن الحسين لتعزيز تلك التوجهات والعمل بروح التشاركية وصولا للأهداف المنشودة، فإن التنظيم المثالي الذي شهدته البطولة العربية للأندية والروح التنافسية والتفاعل الإيجابي والكبير يؤكد بأن المسيرة تمضي في الاتجاهات الصحيحة نحو كرة قدم عربية متطورة واحترافية.

ويتقدم الاتحاد من أسرة النادي الفيصلي بالتهنئة والتبريك على الاداء المميز الذي قدمه الفريق في بطولة الاندية العربية، وبروح العطاء والجهد ما مهد لبلوغ المباراة النهائية عن جدارة واستحقاق والحصول على مركز الوصافة في انجاز يسجل للكرة الاردنية.

وإذ يجدد الاتحاد بتوجيهات سمو الامير علي الحرص والتأكيد على دعم كل التوجهات والجهود الرامية الى تعزيز مسيرة الكرة الاردنية المشهود لها بالتميز ما أهلها لاكتساب مكانة مرموقة عربيا وقاريا ودوليا، فإن الأحداث الخارجة عن النص التي اعقبت المباراة النهائية للبطولة العربية وتداعياتها لا تمت بصلة للأخلاق والعادات الأصيلة التي نتباهى ونفخر بها، وعليه فإن الاتحاد وإذ يأسف لهذه الأحداث الفردية فإنه يؤكد تواصله مع الاتحاد العربي واستنادا الى العلاقات التشاركية الهادفة الى خدمة اللعبة في الوطن العربي، للوقوف على كل التفاصيل والتداعيات التي حدثت عقب نهاية المباراة، وهي تصرفات مرفوضة وغير مقبولة مهما كانت المبررات.

كما ويتقدم الاتحاد الاردني من نظيره المصري بالشكر والامتنان على حسن تنظيم البطولة وحفاوة الاستقبال والتسهيلات المثالية التي قدمت للجماهير من أجل مؤازرة فرقها في أجواء تنافسية مميزة.