كشف أحمد المحمدي الجناح الأيمن لمنتخب مصر والمنتقل حديثا لصفوف استون فيلا الانجليزي عن سبب زيادة صعوبة لقاء مصر واوغندا المقبل.

وأشار المحمدي في تصريحات خاصة لـ"يلا كورة" "مباراة مصر واوغندا ستكون صعبة للغاية، المنتخب الأوغندي قام بتغيير مدربه مؤخرا".

وواصل قائلا " تغيير المدرب سيزيد من صعوبة المباراة لأن مضمون وشكل منتخب الأوغندي سيكون مختلفًا عن السابق".

واختتم "يجب أن ندخل المباراة في حالة تركيز شديدة من لحصد نقاط المباراة الأولى والتي ستساعدنا على حصد نقاط المباراة الأخرى في برج العرب".

ويستعد منتخب مصر لملاقاة اوغندا يوم 31 اغسطس الجاري في ملعب الاخير بالجولة الثالثة للتصفيات الافريقية المؤهلة للمونديال، في حين يقام لقاء الجولة الرابعة يوم 5 سبتمبر.