اختارت صحيفة "اندبندنت" الانجليزية اللاعب المصري رمضان صبحي جناح ستوك سيتي ضمن 10 لاعبين يبحثون عن اثبات قدراتهم في الموسم الثاني بالبريميرليج.

انضم رمضان صبحي إلى ستوك سيتي الموسم الماضي، وظهر بشكل جيد غير أنه عجز عن اكتشاف الطريق نحو الشباك، وفي الموسم الحالي سيكون أمام اللاعب مع انطلاق البريميرليج فرصة أكبر للظهور.

وقالت الصحيفة عن رمضان: “عنصر ايجابي نادر وسط مسيرة ستوك المتخبطة، فالجناح المصري أحد أسباب أن النادي لم يمانع رحيل ماركو أرناتوفيتش إلى وست هام."

واعتبرت اندبندنت أن اللاعب المصري يمتلك قدرة هجومية جيدة، واتساق كبير، بخلاف قدرة على أداء الدور الدفاعي وهو أمر غير متوقع بالنسبة للاعب بهذه القدرات الهجومية، فهو حاليا يمتلك فرصة للتألق كجناح في أحد أكبر الأندية.

وتوقعت الصحيفة صعوبة المباريات الأولى بالنسبة لستوك سيتي، ووصل الأمر للقول بـ “إننا لا نستبعد بأن يكون مارك هيوز أول مدير فني يرحل هذا الموسم، مع فترة الإعداد السيئة، والبداية غير الجيدة لمباريات الموسم."

وحذرت الصحيفة من أن رحيل مارك هيوز عن ستوك سيتي من الممكن أن يؤدي لتراجع فرص رمضان في الظهور، مع قدوم مدير فني يجيد يعتمد على لاعبين آخرين.

وأتى ضمن القائمة عدد من اللاعبين البارزين، مثل بول بوجبا أغلى لاعب في العالم سابقا، ومتوسط ميدان مانشستر يونايتد، وساديو مانى لاعب ليفربول، جون ستونز لاعب مانشستر سيتي، وجرانيت تشاكا لاعب أرسنال، وميتشي باتشواي لاعب تشيلسي.

وهناك أسماء أخرى مثل، يانيك بولاسي، جوش كينج لاعب بورنموث، وأندريا أيو لاعب وست هام، بيير إيميل هويبيرج لاعب ساوثامبتون.