قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك إنه استقر على إجراء انتخابات النادي أواخر شهر نوفمبر المقبل.

ويلزم قانون الرياضة الجديد، الهيئات والأندية والاتحادات الرياضية بإجراء انتخابات قبل مرور 6 شهور من إصداره، تنتهي في 30 نوفمبر.

وشدد منصور في المؤتمر الصحفي الذي يعقده في مقر النادي، وينقل تفاصيله مراسل يلا كورة، على أنه إذا لم يحصل على 90% من الأصوات، في الانتخابات المقبلة، سيعتبر نفسه خاسرا، معربا عن ثقته في اختيارات أعضاء الجمعية العمومية.

وأوضح رئيس الزمالك أنه يتعرض لحملة في الإعلام من بعض المغرضين، ويتجاهل الجميع الانجازات التي حققها مجلس الإدارة في الفترة الماضية.

وفي سياق متصل، أكد منصور أنه لم يضع لائحة النادي حتى الآن، نافيا ما تردد في الفترة الحالية حول وضع بند في اللائحة لإلغاء جميع العضويات المستثناه، مشددا على أنه لا أساس لهذا الأمر من الصحة.

وطالب رئيس الزمالك الجميع بالتزام الدقة والحيادية وعدم نشر أخبار مغلوطة هدفها هدم النادي والتأثير على استقراره.