التهب موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بعدة رسائل للمطالبة باستقالة جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة من منصبه، بعدما تصدر هاشتاج "BartomeuDimiteYa#" الكلمات الأكثر انتشارًا حول العالم هذه اللحظة.

وأطلقت جماهير برشلونة في جميع أنحاء العالم عبر مواقع التواصل الاجتماعي هذا الهاشتاج للضغط على رئيس النادي ليستقيل من منصبه، بعد الإخفاق الذي أحاط بالفريق الكتالوني من حيث إبرام الصفقات أو التتويج بالألقاب.

تأتي هذه المبادرة بعد 24 ساعة فقط من الهزيمة المؤلمة التي تلقاها برشلونة على يد ريال مدريد في "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف، في ذهاب كأس السوبر الإسباني بين بطل الدوري وبطل الكأس.

والمثير للدهشة أن تلك المبادرة جاءت في نفس اليوم الذي أعلنت فيه إدارة البلوجرانا التعاقد رسميًا مع باولينيو من جوانزو الصيني مقابل 40 مليون يورو، كثالث صفقات برشلونة هذا الصيف بعد ضم نيلسون سيميدو وجيرارد ديولوفيو.

ويبدو أن تلك الصفقات لم ترتق لطموحات الجماهير الكتالونية، خاصةً بعد رحيل النجم نيمار دا سيلفا إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، وعدم التعاقد مع اسم كبير في الخط الهجومي للفريق، يكون قادرًا على تعويض غياب اللاعب البرازيلي.