صباحك أوروبي هو تقرير صباحي يومي يرصد لزوار يلا كورة الكرام أبرز العناوين التي جاءت في صدر كبرى الصحف الأوروبية سواء الألمانية أو الإنجليزية أو الإيطالية أو الأسبانية. 

 اسبانيا:

ماركا المدريدية:

عودة زيدان للمداورة 

يبدو أن زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد ، عازم على الاستمرار بسياسته التي انتهجها الموسم الماضي، بالمداورة بين لاعبيه، للحفاظ على جاهزية الفريق ، للمنافسة على الألقاب بأفضل شكل ممكن.

زيدان سيدخل مباراته الأولى للدفاع عن لقب الليجا أمام ديبورتيفو لاكورونيا يوم الأحد المقبل، بمبدأ المداورة.

ومن المنتظر أن يعود كاسيميرو وإيسكو وجاريث بيل للتشكيل الأساسي، بعد أن كانوا بدلاء في إياب السوبر الإسباني أمام برشلونة.

وسيدخل لاعب الوسط كاسيميرو على حساب كوفاسيتش، في حين يشارك إيسكو بدلًا من أسينسيو الذي سجل هدفا تاريخيا في لقاء الحسم للسوبر، كما سيلعب جاريث بيل إلى جانب بنزيمة، في الوقت الذي سيعود فيه لوكاس فاسكيز إلى مقاعد البدلاء.

ولن يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث من المتوقع أن يدفع زيدان بالمدافع ناتشو، بديلا لفاران، الذي قدم مستوى رائعا في السوبر الإسباني، وبذلك سيشارك 7 لاعبين من التشكيل الأخير الذي خاض مباراة الأربعاء الماضي.

يذكر أن كريستيانو رونالدو، سيغيب عن بداية الليحا، بعد قرار إيقافه لخمس مباريات، وسيتبقى عليه الانتظار لثلاثة أسابيع أخرى، قبل الدخول في غمار المنافسة.

شغف الليجا لدى سيميوني 

أكَّد الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد، أنَّ فريقه يبدأ الليجا بـ"شغف وتواضع وحماسة ورغبة في تقديم موسم جيد".

وقال سيميوني في المؤتمر الصحفي عشية مواجهة جيرونا بالجولة الأولى لليجا، إنَّ "قوة الفريق تكمن في أنَّ المجموعة تعرف بعضها البعض بشكل جيد، بعد صيف ممنوع فيه النادي من ضم صفقات جديدة".

وأضاف "نستهل غدًا بطولة جديدة. سنخوضها بكل شغف وحماسة وتواضع، ورغبة في تقديم الأمور بشكل جيد. اليوم أشعر بالسعادة، والشغف، والرغبة في العودة للمنافسة".

وعن حرمان النادي من تسجيل لاعبين جُدد حتى نهاية العام، قال "بذلنا مجهودًا ضخمًا للإبقاء على لاعبين هامين للغاية. أن يبقى معنا لاعبون بإمكانهم صنع الفارق بالليجا فهذا يعكس العمل الجيد الذي تقوم به الإدارة".

وتابع "وبدءًا من هذا، سنسعى كي ينعكس ذلك في الملعب. ما يعتقده البعض بأنَّ عدم جلب لاعبين قد يكون علامة ضعف، فأنا أنظر إليه بشكل مختلف ودائمًا ما أنظر للجانب الإيجابي".

و واصل "سنضاعف العمل من أجل تعزيز جوهر الفريق، ولأجل هذا ينبغي أن نكون أقوياء في الجانب الذهني وأن نعمل وننافس".

وعن المواجهة الأولى التي ستكون خارج الديار أمام جيرونا، قال "ليس مهمًا، قالوا لي إن المواجهة الأولى ستكون خارج ملعبنا، سنلعب هناك، هذا لن يغير شيئًا من طريقتي، وهي التفكير في كل مباراة على حدة.

وأضاف "جيرونا، إضافة لكونه منظمًا، فهو فريق لديه أفكار واضحة في اللعب، قدموا أداءً جيدًا للغاية أمام (مانشستر) سيتي (وديًا)، عندما تواجه فريقًا بهذه الصفقات، فهو دائمًا ما يكون خطيرًا

وعن امكانية إعادة ضم دييجو كوستا، لاعب تشيلسي، قال سيميوني: "هو ليس لاعبنا.. الأهم بالنسبة لي الآن مباراة جيرونا.

اس المدريدية:

ليفربول يرفض عرضا اخر من أجل كوتينيو 

رفض نادي ليفربول الإنجليزي عرضا ثالثا من برشلونة للتعاقد مع لاعب الوسط البرازيلي فيليب كوتينيو خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن برشلونة تقدم بعرض لإدارة ليفربول، بلغ  125 مليون يورو، بالإضافة إلى 5 ملايين أخرى كمتغيرات، لتصل قيمة الصفقة إلى 130 مليون يورو، ولكن إدارة الريدز لم تتردد في رفض العرض.

أن إدارة ليفربول تبدو متمسكة بعدم الاستغناء عن النجم البرازيلي، بعد العرضين السابقين من قبل البارسا بقيمة 79 و98 مليون يورو.

ورغم موقف "الريدز" فإن الجهاز الفني لليفربول بقيادة الألماني يورجن كلوب لم يستدع كوتينيو لمباراة كريستال بالاس بالجولة الثانية من البريميرليج.

وكان كلوب، قد صرح الخميس الماضي أنه لا يفهم لماذا أكد مسؤول برشلونة، بيب سيجورا، أن النادي الكتالوني قريب من التعاقد مع كوتينيو، مشيرا إلى أن ليفربول أعلن رسميا أنه لا يفكر في بيعه.

سبورت الكاتالونية:

بدأ باولينيو العمل 

أجرى فريق برشلونة، تدريبات  استعدادا لبداية الموسم الجديد من الدوري الإسباني الذي يبدأه البلاوجرانا بمواجهة ريال بيتيس الأحد.

وشارك البرازيلي باولينيو في المران للمرة الأولى، بعد أن تم تقديمه رسميًا، الخميس ، كلاعب جديد بين صفوف النادي الكتالوني.

وقاد  إرنستو فالفيردي، مران فريقه، في غياب كل من جيرارد بيكيه، ولويس سواريز، ورافينيا ألكانتارا، بسبب الإصابة.

في المقابل، شارك في المران الجماعي، المدافع البلجيكي، توماس فيرمايلين، بعد أن ظل بعيدا عن الملاعب خلال الأسبوعين الماضيين، بسبب كدمة في الركبة اليسرى.

وقبل بدء التدريبات، اجتمع اللاعبون والجهاز الفني على أرض الملعب، في منشآت مدينة جوان جامبر الرياضية، للوقوف دقيقة حدادًا على أرواح ضحايا هجوم برشلونة الإرهابي.

ومن المقرر أن يجري البارسا مرانًا آخر، اليوم  استعدادًا لأول مباراة له في الليجا هذا الموسم.

اقتراب دي ماريا من الكامب نو

أكدت تقارير إخبارية صادرة من إنجلترا، عن اقتراب الأرجنتيني دي ماريا، من العودة مرة أخرى للدوري الإسباني من خلال برشلونة.

دي ماريا لاعب  باريس سان جيرمان، اقترب للغاية من ارتداء قميص البلاوجرانا.

وأشارت التقارير ، إلى قرب تراجع أهمية دي ماريا، في خطط الإسباني أوناي إيمري، مدرب الفريق الباريسي، بعد قدوم نيمار.

ولعل صفقة نيمار، تجبر سان جيرمان، على التضحية بعدد من لاعبيه، لعدم مخالفة لوائح قواعد اللعب المالي النظيف.

وأضافت ، أن دي ماريا البالغ من العمر 29 عاما، وصديق ميسي في منتخب الأرجنتين، قد ينضم للبارسا قريبا.

واستهل دي ماريا مشواره الأوروبي في 2007 مع بنفيكا، الذي لعب بصفوفه ثلاثة أعوام قبل الانتقال إلى ريال مدريد في حقبة البرتغالي جوزيه مورينيو.

وبعدها انتقل دي ماريا للعب بصفوف مانشستر يونايتد في صيف 2014، لكنه لم يوفق هناك، لينضم  في الموسم التالي الى البي إس جي.

موندو ديبورتيفو الكتالونية:

شرط ميسي

كشفت مصادر صحفية بريطانية ان ليونيل ميسي، وضع شرطًا للتوقيع على عقده الجديد مع البلاوجرانا، الذي ينتهي في 2021.

وكان جوردي ميستري، نائب رئيس برشلونة، كشف أثناء تقديم اللاعب الجديد البرازيلي باولينيو، أن ميسي لم يوقع بعد على عقده الجديد.

وذكرت صحيفة "ديلي ستار"، أن ميسي طلب من برشلونة، إتمام التعاقد مع بعض الصفقات، قبل توقيع العقود الجديدة.

وأوضحت أن الأرجنتيني سلّم قائمة للإدارة، تضمن التوقيع مع الفرنسي عثمان ديمبلي من بوروسيا دورتموند كبديل مناسب للبرازيلي نيمار.

كما تذكر الصحيفة أن باولو ديبالا ودي ماريا وأنطوان جريزمان، يعدون بدلاء محتملين للفرنسي ديمبلي، وقام ميسي بوضعهم في قائمته، التي سلمها للمدير الفني للفريق، إرنستو فالفيردي.

وكانت تقارير إخبارية قد أشارت إلى أن ميسي سيصبح بموجب العقد الجديد، صاحب أعلى راتب في العالم بـ40 مليون يورو سنويا، ولكن الفريق الكتالوني لم يكشف عن أي تفاصيل حول الأمر.

المانيا:

بيلد:

نقطة الانطلاق 

ينطلق الموسم الكروي الألماني، السبت  في الوقت الذي يبدو فيه بايرن ميونيخ، الذي سينافس بوروسيا دورتموند في هذا اللقاء، بصدد مواجهة أزمة، بعد الأداء الباهت الذي قدمه خلال مرحلة الإعداد للموسم الجديد، بشكل لا يبشر ببداية جيدة للفريق البافاري.

ومن إجمالي 6 مباريات خاضها بايرن أمام فرق أوروبية خلال فترة الإعداد للموسم الجديد، مني الفريق بخمس هزائم ولم يفز سوى مرة واحدة أمام تشيلسي الإنجليزي.

وفي كأس أودي الودية، حل بايرن ميونيخ في المركز الأخير، بعد أن تعرض لهزيمتين دون أن يسجل هدفا واحدا، في حين اهتزت شباكه بخمسة أهداف.

وبجانب النتائج السيئة، تزايدت معاناة البافاري بموجة الإصابات التي طالت الفريق، حيث تعرض خوان بيرنات لإصابة في الكاحل، بينما أصيب الكولومبي خاميس رودريجيز في الفخذ ليبتعد عن الملاعب لمدة أربعة أسابيع.

فيما يعاني الإسباني تياجو ألكانتارا من مشكلات في عضلات البطن، سيغيب على إثرها عن مباراة كأس السوبر على الأقل.

وفي كأس أودي الودية، جاءت الهزيمة الأصعب أمام ليفربول الذي فاز بثلاثية بيضاء على البايرن، والتي كادت أن تزيد لأربعة لولا إلغاء هدف آخر للريدز، بينما كان وقع الهزيمة في مباراة نابولي الإيطالي (0-2) أقل حدة، نظرا لأن تشكيلة الفريق البافاري كانت قائمة على اللاعبين الشباب.

ومن المثير للفضول هو أن بايرن استهل مرحلة الإعداد للموسم الجديد بأداء جيد في بطولة كأس تيليكوم التي فاز بها، حتى أن البعض تغنى بالحالة الجيدة التي يتمتع بها الفريق بالنسبة لهذا التوقيت من العام.

وكان توماس مولر هو نجم هذه البطولة المحلية، حيث بدى في طريقه نحو استعادة أفضل حالاته.

وعلى الرغم من ذلك، تبدلت الأمور مع بداية جولة الفريق الآسيوية.

وقد تعود هذه النتائج السيئة لغياب لاعبين مهمين عن الفريق، مثل جيروم بواتينج والهولندي روبن والحارس مانويل نوير، الذين لم يعودوا للفريق بعد، فضلا عن أن اعتزال الإسباني تشابي ألونسو والقائد فيليب لام أفقد البايرن رجلان كان لهما دور القيادة في الملعب.

وفي لحظة ما، سيحين أيضا موعد رحيل فرانك ريبيري وروبن، بعد تقدمهما في العمر.

وفي ظل هذا المشهد، يكتسب كأس السوبر الألماني هذا الموسم أهمية أكبر بالنسبة لبايرن مقارنة بالأعوام الماضية.

ويبدو الفريق حاليا فاقدا لهيكله وإتزانه، بينما تتزايد الضغوط على المدير الفني الإيطالي كارلو أنشيلوتي وسط شكوك حول وضعه في النادي البافاري.

رقم قياسي 

تقترب أندية الدوري الألماني، من تحقيق رقم قياسي جديد في سوق انتقالات اللاعبين هذا الصيف، بعدما بلغ إنفاق هذه الأندية 470 مليون يورو حتى الآن، قبل أكثر من أسبوعين على غلق باب الانتقالات الصيفية.

وأنفقت أندية البوندسليجا، هذا المبلغ، على التعاقد مع أكثر من 120 لاعبا، في سوق الانتقالات الصيفية الحالية مع استبعاد قيمة المقابل المالي لصفقات استعارة اللاعبين.

ويقترب هذ الرقم من الرقم القياسي الحالي لإنفاق أندية البوندسليجا في سوق الانتقالات، والذي تحقق في سوق الانتقالات صيف 2016، وبلغ 512.29 مليون يورو.

وبهذا، تستطيع أندية البوندسليجا تحطيم هذا الرقم القياسي خلال الأسبوعين المقبلين، وتحقيق رقم آخر أكبر مع غلق باب الانتقالات في 31 أغسطس الحالي.

ورغم هذا، تظل أندية البوندسليجا أقل كثيرا من نظيرتها في بطولات دوري أوروبية أخرى مثل إنجلترا وإسبانيا.

وحصدت أندية البوندسليجا 341.5 مليون يورو، من بيع لاعبيها في سوق الانتقالات الحالية حتى الآن.

وقد يرتفع هذا المقابل بشكل ملحوظ في حالة انتقل الفرنسي عثمان ديمبلي من بوروسيا دورتموند إلى برشلونة الإسباني، وسط توقعات بأن يزيد مقابل انتقال للاعب عن 130 مليون يورو.

الموقف في هامبورج 

حول الملياردير  كلاوس مايكل كوينه، المستثمر في نادي هامبورج ، سهام انتقاداته من المدرب  ماركوس جيسدول إلى مدير الكرة ينز تود ، وذلك قبل يوم واحد من انطلاق منافسات الموسم الجديد من الدوري الألماني (بوندسليجا).

وقال كوينه في تصريحات لشبكة "سكاي" التليفزيونية  "لا يجب أن تكون وظيفة مدير الكرة هي الشراء الجيد (للاعبين) ، وإنما يجب أن تكون البيع الجيد أيضا. وبالتالي لدي بعض الشكاوى". 

وعانى هامبورج بشكل كبير خلال المواسم الأخيرة من أجل البقاء بدوري الدرجة الأولى ، ولا يزال الوحيد من بين فرق البوندسليجا الذي لم يسبق له الهبوط منذ انطلاق المسابقة.

ويحاول هامبورج ، دون جدوى حتى الآن ، التخلص من أعباء الأجور العالية لعدد من لاعبيه، علما بأن الفريق سيفتتح غدا السبت مشواره في الموسم الجديد بلقاء أوجسبورج.

ويرى كوينه - 80عاما -  الذي يواصل دعمه المالي لصفقات هامبورج قبل الموسم الجديد، أنه من المفترض على مدير الكرة تود تقديم المزيد.

و قال كوينه إنه يرى أن المحاولات متواضعة بشكل كبير، وأضاف "لا ينجز سوى الضئيل في صفقات بيع اللاعبين، لا تشهد سوى نجاح محدود."

و رغم انتقاده ، أبدى كوينه بعض التأييد لمدير الكرة تود قائلا إنه بحاجة إلى "مزيد من الدعم من الإدارة".

وكان كوينه قد انتقد في وقت سابق، المدرب  جيسدول مطالبا إياه بتطوير الفريق بعد الهزيمة المفاجئة التي مني بها أمام أوسنابروك في بطولة كاس ألمانيا.

مستاء 

أعرب جونزالو كاسترو، لاعب خط وسط بوروسيا دورتموند ، عن استيائه من تصرفات زميله في الفريق، عثمان ديمبلي.

وأبدى برشلونة رغبته في الظفر بخدمات ديمبلي، خلال الميركاتو الصيفي الحالي، لتعويض رحيل البرازيلي نيمار إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، مقابل 222 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي.

وقال كاسترو، خلال تصريحات   حول موقف زميله: "كنا مصدومين، لقد كان شيئًا جديدًا علينا جميعًا".

وأضاف: "لا يمكن أن ننسى أن ديمبلي لا زال في عمر الـ20، ولا أحد يعلم من وراء هذا التصرف.. حين كنت في هذا السن، لم أكن قادرًا على اتخاذ كل قراراتي بنفسي، علينا أن ننتظر ونرى إذا كان سيظهر مرة أخرى".

وأعلن ديمبلي تمرده على دورتموند، حيث غاب عن مران الفريق بدون إذن، وتم إيقافه حتى إشعار آخر، ولا يُعلم مكانه الآن. 

جاء ذلك بعد أن رفض دورتموند العرض المُقدم من برشلونة، الذي وصلت قيمته إلى 100 مليون يورو، حيث طلبت إدارة النادي الألماني الحصول على 150 مليون يورو، للموافقة على الصفقة.

فرنسا:

ليكيب:

على اعتاب 

بات نادي باريس سان جيرمان على أعتاب تدعيم صفوفه بصفقة أخرى مميزة، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وأشارت إذاعة مونت كارلو، نقلاً عن قناة سبورتي إنتراتيفو البرازيلية، إلى أن مصدر مقرب من فابينيو، نجم وسط موناكو، أكد أن اللاعب لديه إصرار شديد على الرحيل، ومتفائل للغاية بالانتقال إلى صفوف باريس سان جيرمان.

ولفتت الإذاعة، أن القناة البرازيلية، تحظى بمصداقية شديدة في الفترة الأخيرة، خاصة أنها كانت أول من فجرت أنباء انتقال نيمار من برشلونة إلى باريس سان جيرمان مقابل 222 مليون يورو.

وذكرت أيضًا أن إدارة موناكو رفضت 45 مليون يورو مقابل بيع فابينيو، في الوقت الذي أشارت فيه تقارير صحفية إلى أن مسؤولي النادي الباريسي رفعوا العرض المقدم لضم النجم البرازيلي إلى 60 مليون يورو.

عقوبات وغرامات 

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، أنه فرض غرامات مالية على أندية، ليجيا وارسو البولندي، وأبولون ليماسول القبرصي، وأبردين الاسكتلندي، بشبب شغب جماهيرهم خلال مباريات أقيمت في أغسطس.

وتلقى النادي البولندي الغرامة الأكبر، وهي 35 ألف يورو ، بسبب "لافتة مسيئة" ومخالفات تنظيمية خلال مباراته في تصفيات دوري أبطال أوروبا، أمام ضيفه أستانة في الثاني من أغسطس

وبسبب أعمال الشغب خلال مباراة ابولون وأبردين في الدوري الأوروبي، في الثالث من أغسطس  فُرضت على النادي القبرصي غرامة بقيمة 27500 يورو، بعد أن أقدم المشجعون على إلقاء الصواريخ والألعاب النارية وأشياء أخرى على أرض الملعب، وذلك بسبب سوء تصرف بعض اللاعبين.

وعوقب أبردين بغرامة قيمتها عشرة آلاف يورو، بسبب شغب الجماهير، وعدم وجود مشرفين مرافقين للجمهور.

ويُتوقع أن يحقق الاتحاد الأوروبي في أحداث مشابهة، شهدتها مباراة إيفرتون الإنجليزي وهايدوك سبليت الكرواتي، الخميس، في الدوري الأوروبي.

بليز في ايطاليا 

تمت صفقة بليز ماتويدي لليوفنتوس ومن شأن الصفقة، أن تُساهم في استعادة سان جيرمان، لتوازنه المادي بعدما تعاقد مع البرازيلي نيمار مقابل صفقة ضخمة بلغت فيمتها 222 مليون يورو.

كان لويس فرنانديز الذي اقترب من العمل لصالح سان جيرمان ككشاف عن اللاعبين الجدد، قال إنَّ باريس سيضطر لبيع 4 من لاعبيه المهمين؛ لتجنب انتهاك قواعد "اللعب المالي النظيف".

ومع ضم نيمار، فإنَّ باريس سان جيرمان قد يتعرَّض للعقوبة جراء انتهاك قواعد "اللعب المالي النظيف" التي وضعها "يويفا" لتحقيق التوازن بميزانيات الأندية، فيما يتعلق بصفقات البيع والشراء.

وذكر فرنانديز 4 أسماء بعينها سيبيعها "بي إس جي"، وهم بليز ماتويدي، والإيفواري سيرج أورييه، والفرنسي حاتم بن عرفة، والبولندي جريجور كريتشوفياك.

يذكر أنَّ ماتويدي انضم لباريس سان جيرمان في 2011 قادمًا من سانت إتيان، وأحرز معه العديد من الألقاب (4 مرات بطل فرنسا، 3 مرات بطل الكأس، 4 مرات بطل كأس الرابطة، 4 مرات كأس الأبطال المحلية.

انجلترا:

ميرور:

تناقض تشيلسي مع دييجو كوستا 

قرر نادي تشيلسي ، خفض المبلغ المطلوب للتخلي عن دييجو كوستا، مهاجم البلوز، من 50 مليون إسترليني إلى 30 مليون إسترليني.

أن كوستا يسافر خلال الأسبوع الحالي إلى لندن، لتسوية أموره مع تشيلسي بعد رفضه في بيان رسمي، ارتداء قميص البلوز مرة أخرى وإعلان رغبته في العودة لأتلتيكو مدريد الإسباني.

وتغيب كوستا عن تدريبات الفريق الإنجليزي، منذ انطلاق الموسم الجاري، لقضاء عطلته بمسقط رأسه في البرازيل رافضًا العودة، مما دفع البلوز لتغريمه 300 ألف جنيه إسترليني عن كل أسبوعين يتغيب فيهما.

تشيلسي يرغب في التخلي عن كوستا، ولذلك سيتنازل عن 20 مليون إسترليني لأجل رحيله، في الوقت الذي يمتلك الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب الروخي بلانكوس، 12 يومًا فقط لإتمام الصفقة.

اللاعب قد يجلس احتياطيًا حتى يناير، بسبب حرمان الروخي بلانكوس من ضم لاعبين جدد خلال الصيف الجاري، أو يتم إعارته لصفوف ديبورتيفو لاكورونيا.

اما الاغرب فهو ان نادي تشيلسي اكد ، أنَّ المهاجم الذي يرغب في الرحيل، والعودة إلى أتلتيكو مدريد قبل انتهاء سوق الانتقالات الصيفي، هو "لاعب البلوز، وعليه أن يعود لتدريبات الفريق".

وخرج كوستا، 28 عامًا، من حسابات كونتي ، الذي أرسل للاعب رسالة في يونيو الماضي، مفادها أن يبحث عن فريق آخر، بحسب رواية المهاجم.

ومنذ ذلك الحين، يتواجد كوستا الذي يتقاضى في تشيلسي راتبًا أسبوعيًا 150 ألف جنيه إسترليني بالبرازيل، لكنَّ النادي الإنجليزي، يريده أن يعود للتدريبات في أقرب وقت.

وأكَّد متحدث من النادي اللندني الجمعة: "موقفنا واضح، ولا نود تكراره أكثر من مرة: قلنا إنَّه لاعب فريق تشيلسي، ويجب أن ينضم للتدريبات".

وخلال الأيام الأخيرة، أعرب كوستا عن رغبته في الرحيل عن "البلوز"، والانضمام للأتلتي، مؤكدًا أنَّ الفريق الإنجليزي يعامله "وكأنه مجرم".

وقال كونتي ردًا على سؤاله بشأن تصريحات كوستا: "هذا أمر مدهش، أفضل أن أضحك. هذا أمر مدهش حقًا.. لكنني أستطيع أن أقول لكم إنَّ الجميع في تشيلسي يعلمون ماذا حدث العام الماضي.. المقابلة (التي أجراها ريكاردو كاردوسو، محامي ووكيل أعمال المهاجم) مضحكة جدًا".

كان كاردوسو، أكَّد الأسبوع الماضي، أنَّ كوستا يعتزم تقديم طلب لتشيلسي للحصول على "البطاقة الدولية" للاعب حتى يتمكن من الانتقال لأتلتيكو مدريد، وأنَّه لا يستبعد اتخاذ إجراءات قانونية، ضد النادي اللندني.

و يطالب تشيلسي الذي دفع 32 مليون جنيه إسترليني لأتلتيكو مدريد، في صيف 2014 من أجل ضم كوستا، بمبلغ تتراوح قيمته بين 40، و50 مليون جنيه إسترليني مقابل اللاعب، وهو رقم بعيد جدًا عن الـ26 مليون التي يعرضها فريق الأرجنتيني دييجو سيميوني، لاستعادة لاعبه.

وفي كل الأحوال، لن يستطيع كوستا أن يلعب مع الأتلتي خلال النصف الأول من الموسم الجديد؛ بسبب العقوبة المفروضة على النادي الإسباني من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، وتمنعه من التعاقد مع لاعبين جدد حتى يناير.

الصن:

اول صفقة 

 قالت تقارير إعلامية بريطانية إن نادي توتنهام يقترب من اتمام التعاقد مع المدافع دافينسون سانشيز من أياكس أمستردام الهولندي، لتكون أولى صفقات النادي اللندني خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وجاء في التقارير أيضا أن توتنهام يتوقع أن يدفع مبلغا قياسيا على مستوى صفقاته وهو 42 مليون جنيه إسترليني  مقابل الحصول على خدمات الكولومبي سانشيز (21 عاما) الذي أحرز ستة أهداف في 32 مباراة في الدوري مع أياكس في الموسم الماضي وتوج بجائزة أفضل لاعب في العام في النادي.

ومن شأن التوقيع على الصفقة طمأنة جماهير توتنهام التي تشعر بالقلق بسبب غياب النادي عن فترة الانتقالات الصيفية الحالية وعدم إبرامه أي صفقة لتدعيم التشكيلة.

وكان توتنهام احتل المركز الثاني بعد الجار اللندني تشيلسي البطل في نهاية الموسم الماضي، ويبقى النادي الانجليزي الوحيد الذي لم يضم لصفوفه أي لاعب حتى الآن، رغم أنه فقد مدافعه الأيمن كايل ووكر الذي انضم لمنافسه مانشستر سيتي.

وافتتح توتنهام الذي يقوده ماوريسيو بوكيتينو مسيرته في الموسم الجديد للدوري الممتاز بالفوز 2-صفر على نيوكاسل يونايتد الأحد الماضي، وسيلتقي اليوم  في ويمبلي مع تشيلسي.

مو: يمكننا فيما بعد الفوز بالبريميرليج

أكد البرتغالي جوزيه مورينيو أنّ فريقه ليس المفضل للفوز بالبريميرليج خلال الموسم الحالي، رغم الانتصار 4-0 في الجولة الأولى.

وقال مورينيو في تصريحات بالمؤتمر الصحفي لمباراة سوانزي "امتلك الخبرة التي تجعلني أعرف جيدًا أن فوزنا على وست هام برباعية لا يجعلني الفريق الأفضل في إنجلترا أو المرشح للفوز بالبريميرليج".

وتابع "لا نمتلك فريق الأحلام، ولكن لدينا ثقة أكبر مما كان عليه الأمر الموسم الماضي، تعاملنا سويًا لفترة طويلة، ولكني حينما أشاهد المباراة الماضية أكون سعيدًا بالنتيجة والأداء الذي قدمناه".

وتحدث مورينيو عن سوق الانتقالات بقوله "الفريق جيد للغاية، ويكفي أننا نجحنا في التعاقد مع 3 لاعبين من أصل 4 طلبتهم من الإدارة".

وأردف "لا أدري إن كنا سنوقع مع صفقة أخرى قبل انتهاء الصيف الجاري من عدمه، ولكني أشعر بالرضا تجاه الفريق بتشكيله الحالي، وقد نضم لاعبًا في يناير المقبل".

وأضاف مورينيو "سوانزي سيتي عانى الموسم الماضي ولكنّه نجح في البقاء بالدوري الإنجليزي، كما قدّم مباراة قوية أمام ساوثهامبتون الأسبوع الماضي وتعادل خارج أرضه، أعتقد أن المباراة لن تكون سهلة".

واختتم "بالنسبة للبداية السيئة لتشيلسي، لا أعتقد أن الحفاظ على لقب الدوري الإنجليزي أمرًا سهلًا، ولابد دائمًا من المحاولة والتطور، لأن الفرق الأخرى لن تقف دون بذل أقصى مجهود من أجل العودة للمنافسة".

ايطاليا:

كورييرا ديلا سبورت- روما:

ماتويدي رسميا 

أعلن يوفنتوس الجمعة، أنَّه تعاقد رسميًا مع لاعب الوسط الفرنسي بليز ماتويدي من باريس سان جيرمان.

كان اللاعب تجاوز الاختبارات الطبية الروتينية التي خضع لها الخميس في تورينو.

وقدَّم باريس سان جيرمان، شكره لماتويدي على "تفانيه في الدفاع عن ألوان قميص النادي، من خلال تمثيله في مناسبات عديدة.

وقال يوفنتوس عبر موقعه الإلكتروني، إن الصفقة بلغت 20 مليون يورو، بالإضافة إلى 10.5 ملايين يورو كمكافآت إضافية.

جازيتا ديلاسبورت - ميلانو:

بالاسيو في بولونيا

قدّم نادي بولونيا الجمعة رسميا مهاجمه الأرجنتيني رودريجو بالاسيو الذي وقع عقدا لمدة موسم بعدما فك ارتباطه في يونيو الماضي مع ناديه السابق إنتر ميلان.

و أكد بالاسيو، الذي ارتدى قميص المنتخب الأرجنتيني في 28 مناسبة، خلال المؤتمر الصحفي لتقديمه أمام وسائل الإعلام أنه تولدت لديه أحلام وطموحات كبيرة بعدما نما لعلمه اهتمام بولونيا بالحصول على خدماته وأنه يأتي للفريق برغبة كبيرة للفوز بجميع المباريات.

كما شدد اللاعب على أن هدفه الأساسي هو الاستمرار مع بولونيا، نافيا في الوقت ذاته الشائعات التي ترددت في الآونة الأخيرة حول أن هذا هو الموسم الأخير له في أوروبا.

وضرب اللاعب مثلا بلاعب كرة السلة الأرجنتيني مانو خينوبيلي، الذي حقق لقبا في الدوري الإيطالي ومثله في اليوروبا ليج واثنين في الكأس مع فيرتوس بولونيا، من أجل توضيح أهدافه التي يسعى لتحقيقها مع الفريق في الموسم الجديد.

وبدأ بالاسيو مسيرته في القارة العجوز عبر بوابة جنوى في 2009 واستمر معه حتى 2012 حيث خاض خلال تلك الفترة 100 مباراة سجل خلالها 38 هدفا.

و انتقل المهاجم الدولي سابقا إلى صفوف "النيراتزوري" في صيف 2012 مقابل نحو 10 ملايين يورو حيث شارك مع الفريق في 169 مباراة زار خلالها الشباك في 58 مناسبة.

رد عملي 

بدأت إدارة نادي فيورنتينا الرد بشكل عملي على تصرفات الكرواتي نيكولا كالينيتش مهاجم الفيولا بعد إعلان الأخير تمرده وغيابه عن التدريبات بدون إذن للضغط على إدارة ناديه للموافقة على رحيله إلى ميلان

وأعلن النادي البنفسجي قائمة الموسم الجديد لتشهد تجريد اللاعب من رقمه 9 ومنحه للمهاجم الأرجنتيني جيوفاني سيموني الوافد الجديد من نادي جنوى.

واعتبرت وسائل الإعلام الإيطالية منح كالينيتش رقمًا أخر وهو 99 إشارة إلى إمكانية رحيله عن الفيولا وعدم رغبة إدارة النادي في ربطه بالرقم 9 حتى يمكن تسويقه مستقبلاً كأحد أكثر الأرقام التي تفضلها الجماهير.