كشفت تقارير صحفية إسبانية أن يوم الخميس المقبل سيكتب نهاية مسلسل البرازيلي فيليب كوتينيو نجم ليفربول الإنجليزي بشأن إمكانية انتقاله لصفوف برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وقالت صحيفة "سبورت" الإسبانية إن ليفربول وافق على عقد اجتماع رسمي مع برشلونة أثناء سحب قرعة دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا في موناكو، في محاولة أخيرة لإيجاد حل نهائي لهذه الصفقة.

وأشارت الصحيفة إلى أن كوتينيو لديه الاعتقاد المطلق أنه سيغادر صفوف ليفربول، وطلب مرة أخرى من النادي الإنجليزي الموافقة على التفاوض بشأن انتقاله إلى برشلونة، ولا يستطيع التراجع عن موقفه.

وأكدت "سبورت" المقربة من النادي الكتالوني أن كوتينيو لا يريد الانتظار حتى الأيام الأخيرة من السوق، ويأمل أن تنتهي المفاوضات بحد أقصى الأسبوع المقبل، في الوقت الذي يهتم فيها البرسا بضمه.

ويتطلع ليفربول الذي يلعب في صفوفه الدولي المصري محمد صلاح إلى ضمان مقعد له بدور المجموعات بـ"شامبيونز ليج"، حيث يكفيه التعادل أو حتى الخسارة بهدف أمام هوفنهايم الألماني بإنجلترا يوم الأربعاء.

جدير بالذكر أن تقارير إنجليزية أشارت أمس الجمعة إلى أن ليفربول رفض عرضا ثالثا من البارسا للحصول على خدمات كوتينيو مقابل 125 مليون يورو، في صفقة قد تكون الأغلى في تاريخ النادي الكتالوني.