قال أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة الزمالك إن ناديه توصل لاتفاق مبدئي مع المدرب البلجيكي فرانكي فيركواتيرين لتولي مهمة تدريب الفريق في الفترة المقبلة، خلفا للبرتغالي أوجستو إيناسيو الذي رحل عن منصبه مؤخرا بالتراضي.

وأشار منصور في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي لناديه أن الزمالك توصل لاتفاق مع المدرب البلجيكي براتب أفضل، مؤكدًا أنه سيتم الإعلان عن كافة التفاصيل المالية عند توقيع العقود.

توصل مسؤولو  نادي الزمالك  لاتفاق مع البلجيكى فرانكى فيركواتيرين المدير الفنى السابق لنادى أندرلخت البلجيكى على تقاضيه 700 ألف دولار راتبا سنويا – ما يوازى 12 مليون و 400 ألف جنيه مصرى – لتولى تدريب الفريق الأبيض خلال الموسم المقبل.

وقال مصدر بالنادي لمراسل يلا كورة أن المدرب سيحصل على راتب سنوي، هو ومساعديه، يقدر بنحو 700 ألف دولار.

ومن المقرر أن يصل المدرب إلى القاهرة خلال الساعات القليلة المقبلة من أجل توقيع العقود الرسمية لتولي تدريب الفريق بداية من الموسم المقبل.

وكان الزمالك استدعى مدير أعمال فيركواتيرين خلال الساعات القليلة الماضية من أجل التفاوض معه على كافة الأمور المالية والإدارية.

وواصل "سيصل المدرب الأجنبي إلى  القاهرة خلال يومين، الأقرب حتى الآن هو فيركواتيرين، ولكن هناك إثنين آخرين لم نعلن عنهما لوسائل الإعلام”.

وأشار أحمد مرتضى إلى أنه إدارة النادي عرضت راتبًا سنويًا على المدرب البرازيلي باولو أوتوري يبلغ مليون و100 ألف دولار، إلا أن الوكلاء أكدوا رغبته في الحصول على مليون و440 ألف دولار”.

وتابع "مرتضى منصور توصل لاتفاق بالفعل مع المدرب الروماني فيكتور بيتوركا، يحصل خلاله على مليون دولار سنويًا، وأبدى الأخير حماسًا شديدًا لتولي المسئولية، ووافقنا على استعانته بثمانية معاونين أجانب"، مضيفا "كان لديه إصرار عجيب على قيادة الزمالك، وتحمل نفقات تواجده في مصر، وقال لرئيس النادي (تحدى بي الجميع)، فهو مدرب رومانيا 3 مرات، وبالتأكيد مدرب مميز”.

وشدد نجل رئيس النادي على أن الصفقات الجديدة التي أبرمها الزمالك جاءت باختيار فني، بالاتفاق مع طارق يحيي ومن قبله البرتغالي أوجستو إيناسيو، مضيفا "اللاعبون الجدد من أفضل الصفقات، ليسوا مجرد أسماء فقط وهم قادرين على تحقيق البطولات في الموسم المقبل".

وختم "الراحلين عن الفريق هم من ظلموا أنفسهم بعد التقصير في بطولة الدوري الممتاز ودوري أبطال أفريقيا".