كشفت صحيفة (ليكيب) الفرنسية أن اللاعب الصاعد كيليان مبابي طرد من مران فريقه موناكو يوم الثلاثاء الماضي بسبب مشادة مع زميله أندريا راجي.

وأشارت الصحيفة إلى أن مبابي، 18 عاما، دخل في مشاجرة قوية مع الإيطالي راجي، لذا تمت مطالبته بمغادرة التدريبات ولكن اللاعب رفض.

وتسبب رفض مبابي في قيام زملائه بتغيير مكان التدريبات إلى ملعب آخر تحت قيادة المدرب ليوناردو جارديم.

ولم يتم استدعاء مبابي أو راجي للمباراة التي خاضها موناكو يوم الجمعة الماضي وفاز فيها على ميتز بهدف دون رد سجله الكولومبي راداميل فالكاو ليواصل تقاسم الصدارة مع باريس سان جيرمان وسانت إيتيان.

ولم يؤكد موناكو حدوث الواقعة، فيما اقتصرت تصريحات جارديم على أن مبابي لم يكن في كامل لياقته.

وتشير (ليكيب) إلى أن مبابي مازال متمسكا بالانضمام إلى باريس سان جيرمان، الذي يتفاوض مع موناكو على ضمه.

ويمكن أن تصل قيمة ضم البي إس جي لمبابي إلى 180 مليون يورو، ليصبح اللاعب الشاب ثاني أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم بعد نيمار (الذي انتقل من برشلونة إلى نادي العاصمة الباريسية مقابل 222 مليون يورو).