أكد كرم كردي عضو اتحاد الكرة المصري، أن معظم المسئولين في مصر يخافون من مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، لكن الجبلاية رفضت طلب الزمالك بقيد لاعبين جدد إلا بعد تسوية مستحقات اللاعبين السابقين. 

وأضاف كردي في تصريحات لبرنامج "ستاد مصر"، والذي يقدمه وليد صلاح الدين، اليوم الأربعاء :"الجبلاية تسير مع مرتضى بمبدأ التوازن، والدليل قيامه بدفع جزء من مستخقات اللاعبين السابقين، ولن يتمكن الزمالك من قيد أي لاعب إلا بعد دفع باقي المستحقات".

وعن عودة الجماهير، كشف :"عودة الجماهير صعبة جدًا، المسؤول عن ذلك الجماهير وليس اتحاد الكرة، هناك بعض المندسين بين الجمهور بعطلون عودتهم، البعض يؤكد أن عودة الجماهير قريبة وهذا للحفاظ على منصبه لا أكثر".

وتحدث عضو اتحاد الكرة عن موقف الأهلي تجاه اللجنة الأوليمبية، قائلاً :"لابد من وجود مرونة من اللجنة تجاه الأندية، مشددًا على أنه ليس هناك صعوبة في جمع 12500 عضو في يوم واحد، ولا ضرر إذا تم جمعهم على يومين".

وواصل :"أظن أن الأهلي سينتصر في حال إقامة جمعيته العمومية على يومين رغم رفض اللجنة الأوليمبية والتي تصر على إقامتها في يوم واحد فقط، لابد أن يكون هناك مبدأ التنازل لدى المسئولين".

وفي سياق آخر، تحدث كرم كردي عن أعضاء الجبلاية، مؤكدًا أن علاقته بهاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة جيدة بعيدًا عن انتقاده للشركة الراعية، مشددًا أن أبو ريدة صديقه منذ ما يقرب من 30 عامًا. 

واستطرد :"بعض أعضاء مجلس الجبلاية، يفتحون الهواتف المحمولة لنقل الأخبار على الهواء لوسائل الإعلام".

وأتم :"البعض اتهمني بتسريب الأخبار خاصة إذا نقل أحد الإعلاميين المقربين مني خبر من الجبلاية، لكن هذا لم يحدث".