فاز الأهلي على النصر القاهري 2-0 في المباراة الودية التي أقيمت اليوم الأربعاء استعدادا لبطولة الدوري الممتاز، والذي ينطلق في سبتمبر المقبل.

وتألق أحمد ياسر ريان الذي شارك في الشوط الثاني وأحرز هدفي المباراة، وشارك محمد هاني في مركز قلب الدفاع طوال المباراة.

الشوط الأول

صافرة المباراة تنطلق، والنصر يلعب ركلة البداية، ثم محاولة للهجوم من الجانب الأيمن لكن في النهاية تتحول الكرة إلى ضربة مرمى.

حصل الأهلي على ضربة حرة من يسار منطقة الجزاء في الدقيقة 5، وصوبها هشام محمد بشكل مباشر على المرمى لكنها أتت أعلى من العارضة بقليل.

أرسل عمرو بركات عرضية من الجانب الأيسر، واستلمها حمودي داخل منطقة الجزاء، في الدقيقة 13، ليمهدها إلى عمرو السولية على حدود المنطقة الذي صوبها بقوة أعلى من العارضة.

وبالرغم من سيطرة الأهلي على الكرة لم يكن هناك خطورة حقيقية على المرمى على مدار 25 دقيقة، فيما تركزت محاولات النصر من أجل الهجوم على الجانب الأيمن وإن كانت قد عجزت عن تمثيل أي خطورة.

وانتهي الشوط الأول وسط أداء متواضع من جانب الفريقين، وعجز الأهلي عن لعب أي هجمة منظمة، كما اعتمد النصر على مصيدة التسلل التي وقع فيها هجوم الأحمر أكثر من مرة.

الشوط الثاني

أجرى حسام البدري عدة تبديلات في الشوط الثاني بمشاركة أحمد ياسر ريان، أحمد حمودي، وكريم نيدفيد، بدلا من عماد متعب، عمرو بركات، ومؤمن زكريا.

وأحرز أحمد ياسر ريان هدف التقدم للأهلي في الدقيقة 51 بعدما استقبل عرضية يسارية لعبها أحمد حمودي من الجانب الأيمن، برأسية رائعة دخلت الشباك.

ولعب حسين السيد عرضية من الجانب الأيسر في الدقيقة 62، استقبلها أحمد ريان بشكل رائع، وأحرز الهدف الثاني بشكل رائع.

انقذ الشناوي مرمى الأهلي مرتين كانت الأولى في الدقيقة 69 عندما أعاد له محمد نجيب كرة ضعيفة، لكنه لحق بها قبل أن يصل لها مهاجم النصر، وفي الدقيقة 75 تصىدى لتصويبة قوية من محمود القط حولها لركنية.

تعرض محمد الشناوي لإصابة قوية في الدقيقة 76 بعدما ارتقى للإمساك وسقط أرضا بشكل خاطئ ليتدخل الجهاز الطبي من أجل علاجه، ثم شاركة أحمد عادل بدلا منه.

لمشاهدة الهدف الأول.. اضغط هنا

لمشاهدة الهدف الثاني.. اضغط هنا