تقدم باسم مرسي لاعب نادي الزمالك باعتذار إلى مرتضى منصور رئيس ناديه بعد فعلته عقب مباراة الرائد السعودي الودية بتحطيم البوابة الزجاجية لملعب بتروسبورت تعبيراً عن غضبه.

باسم مرسي توجه إلى مكتب مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك بصحبة طارق يحيى المدرب العام للفريق الأبيض والقائم بأعمال المدير الفني حتى عودة نيبوشا لتسلم مهمته.

 نادي الزمالك كان قد أعلن عرض باسم مرسي للبيع وتغريمه مبلغ 300 ألف جنيه وإيقافه لأجل غير مسمى قبل أن يتراجع مرتضى منصور ويلغي العقوبات ويتمسك فقط بالغرامة المالية.

طارق يحيى كان قد صرح لـ"يلا كورة" بأن باسم مرسي لم يسيء إليه مشيراً إلى أنه يؤيد قرار مجلس الإدارة في عرض اللاعب للبيع بعد تصرفه عقب لقاء الرائد الذي شارك فيه بديلاً.

وبرر طارق يحيى تصرف باسم مرسي نظراً لمروره بظروف أسرية صعبة، فضلاً عن إلغاء هدف له في المباراة الودية التي حسمها الأبيض (3-2) أمام الرائد السعودي.

وأعلن يحيى ضم باسم مرسي لقائمة الزمالك المقرر لها السفر إلى الأردن لمواجهة فريق الفيصلي في مباراة ودية جديدة استعداداً للموسم الجديد الذي ينطلق في سبتمبر.

رئيس نادي الزمالك مرتضى أبلغ باسم مرسي بالعفو عنه وإلغاء قرار عرضه للبيع وإيقافه، لكن محاولات مهاجم الزمالك لم تفلح لإلغاء الغرامة المالية المقدرة بـ300 ألف جنيه.