علق خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة على البيان الصادر من النادي الأهلي، الذي هاجم فيه وزارة الرياضة.

وكان النادي الأهلي أصدر بيانا أكد خلاله أن وزارة الرياضة، لم تكن بموظفيها بعيدة عن الحرب ضده؛ لأنها لا تريد انتصارًا للأهلي أو تغييرًا في أسلوب إدارته؛ من أجل مزيد من النجاح وتأكيد الريادة (طالع البيان من هنا).

وحول ذلك علق وزير الرياضة في تصريح مقتضب ليلا كورة: "لسنا طرفا إطلاقاً في أزمة النادي الأهلي واللجنة الأولمبية المصرية".

وترفض الأوليمبية إقامة أي جمعية عمومية على يومين، أو في مقرين مختلفين، وتعتبر الأمر بمثابة مخالفة في الإجراءات تستدعي بطلان العمومية، في الوقت الذي عقد الأهلي عمومية لإقرار لائحته الخاصة يومي 25 و 26 أغسطس الماضي.